البقاء في برشلونة .. أزمة جديدة تضرب علاقة شاكيرا وطليقها بيكيه

أعلن موقع lavanaguardia عن وجود أزمة جديدة بين الفنانة شاكيرا وطليقها بيكيه بسبب أبنائهما.

وأكد الموقع أن الفنانة شاكيرا ترغب شاكيرا في بقاء طفليها بجوارها في مدينة ميامي بالولايات الامريكية المتحدة وانها لا تمانع ان يراهم بيكيه من خلال التنسيق بينهما، ولكن بيكيه يرغب في بقاء طفليهما ميلان وساشا في برشلونة.

وحتى تنتهي هذه الأزمة قام الثنائي بتولية محامين لحسم الامر بينهما ومعرفة مع من تستمر حياة أبنائهما.

نشرت صحيفة ديلي ميل البريطانية صور التقطت للفنانة شاكيرا أثناء ركوب الأمواج مع صديقها في فرنسا بصحبة ابنها ميلان، بعد انفصالها عن لاعب كرة القدم بيكيه، وكانت في حالة جيدة ويبدو أنها استطاعت التعافي بشكل كامل من أزمة الانفصال.

الجدير بالذكر أن انتشر الكثير من الشائعات علي مواقع التواصل الأجتماعي  تؤكد أن لاعب كرة القدم  بنادي برشلونة خان صديقته وأم أبنائه النجمة شاكيرا مع والدة اللاعب بابلو جافي.

لكن اتضح فيما بعد أن المرأة التي اكتشتف شاكيرا خيانة حبيبها بيكيه معها وتهدد استقرار حياتهما العاطفية، هي شابة شقراء في العشرينات من عمرها، تعمل مقدمة للمبارايات والحفلات

لكن أعلن روبرتو جارسيا، الذي ارتبط بعلاقة عاطفية مع إحدى شقيقات شاكيرا في وقت من قبل ، إن علاقة الثنائي كانت مثالية للغاية، إلا أن المشاكل تسللت إليهما خلال الأشهر القليلة الماضية، لأسباب اقتصادية بحتة، بعيداً عن الخيانة أو أسلوب حياة بيكيه.

أضف تعليقا