الفشل الكلوي.. طرق الوقاية والحدّ من تفاقمه

تعتبر الكلى من أهم أعضاء الجسم؛ كونها مسؤولة عن تنقية الدم في جسم الإنسان من السموم، وتساعد على التحكّم بضغط الدم، والحفاظ على العظام سليمة.

يحتوي جسم الإنسان على كليتين في حجم قبضة اليد، طولها 12 سم وعرضها 6 سم، وسمكها 3 ستم. عند اصابة داء الكلى تتراكم الفضلات وفائض السوائل في الجسم، الأمر الذي يشكل خطراً على صحة الإنسان.

الاختصاصية في أمراض الكلى ومسؤولة مركز غسيل الكلى في مركز "بلفو" الطبي BMC، الدكتورة شادية بعيني، تطلعنا على بعض الإرشادات الهامة حول المرض الكلوي في الآتي:
يعاني واحد من خمسة رجال وواحدة من كل أربع نساء، بين 65_ 74 عاماً، مرضاً كلوياً مزمناً. وبسبب غياب الأعراض في أغلب الأحيان، فإنَّ كثيراً من المرضى لا يدرك أنه مصاب.
ما هي أعراض المرض الكلوي؟
المرض الكلوي لا يسبب، في مراحله الأولى، أية أعراض واضحة لدى معظم الناس. فيما الأعراض التي قد تطرأ في المراحل المتقدمة، هي:
_ الحاجة إلى التبول تكراراً ولا سيما في الليل
_ الشعور بالتعب وتناقص الطاقة
_ صعوبة في التركيز
_ فقدان الشهية
_ صعوبة واضطرابات في النوم
_ حصول تشنجات عضلية خلال الليل
_ قصر النفس وتورم القدمين والكاحلين
_ انتفاخ محيط العينين
_ جفاف الجلد وإصابته بحكة

من هم المعرضون للإصابة؟
رغم أنَّ المرض الكلوي قد يصيب الجميع وفي مراحل عمرية مختلفة، لكن ثمة عوامل تزيد من خطر الإصابة، وهي:
_ مرض السكري
_ ارتفاع ضغط الدم
_ تاريخ عائلي مع الفشل الكلوي
_ السمنة
_ التدخين
_ ارتفاع مستوى الكولسترول في الدم
_ مرض القلب
_ بلوغ سن الـ65 عاماً وما فوق

ما هي طرق الوقاية اللازمة من المرض والحدّ من تقدمه؟
_ الحفاظ على مستوى منتظم من ضغط الدم ومن سكر الدم
_ الحفاظ على وزن صحي وممارسة الرياضة
_ التقليل من تناول ملح الطعام والبروتينات
_ تناول مقدار صحي من السوائل
_ التوقف عن التدخين
_ عدم تناول عقاقير بانتظام من دون وصفة طبية
 

ما هي مضاعفات المرض الكلوي وعلاجاته؟
مرض مزمن، ويمكن أن يتسبب ببعض المضاعفات الخطرة، مثل:
_ احتجاز السوائل مع احتقانها في الرئتين وورم في الذراعين والساقين
_ ارتفاع ضغط الدم
_ تصاعد مستويات البوتاسيوم في الدم
_ مرض القلب والأوعية الدموية
_ ضعف العظام وازدياد خطر تكسرها
_ فقر الدم وضعف الرغبة الجنسية أو العجز
_ نزف في المعدة أو الأمعاء
_ سوء التغذية
_ وهن الاستجابة المناعية الذي يزيد من سهولة الإصابة بالعدوى
والمرض الكلوي غير قابل للشفاء، والعلاجات تقتصر على تدابير تساعد في التحكم بالأعراض وتقليص المضاعفات لإبطاء تقدم المرض.
وفي حال تضرر الكلى، قد يحتاج المريض إلى غسيل الكلى أو زرع كلية.

اقرئي أيضاً:

لماذا الموز يعد أكثر فعالية من الأدوية؟

هذه الأطعمة تبعد الاكتئاب عنك

كيف تعوّضين نقص الحديد خلال الدورة الشهرية ؟

أضف تعليقا