9 أطعمة للحفاظ على صحة الكبد جربيها بنفسك

أطعمة عديدة يجب أن يتضمنها النظام الغذائي لمرضى الكبد، فهي تعزز صحة الكبد، ويساعد تناول تلك الأطعمة على حماية الكبد من أمراض الكبد وإصاباته عن طريق تقليل الالتهابات وتقليل الإجهاد التأكسدي، وتحسين التمثيل الغذائي للدهون، إليك أبرز تلك الأطعمة وفقاً لموقع stylecraze .

 1. الثوم
 

الثوم غني بالأليسين، وهو أحد مضادات الأكسدة التي تحمي الجسم من الأكسدة التي تحفز الكبد على تنشيط الإنزيمات التي يمكنها طرد المواد الضارة و400 مجم من مسحوق الثوم يمكن أن يقلل من وزن الجسم، وكتلة الدهون بين الأشخاص الذين يعانون من اضطراب الكبد الدهني .

جرعة الثوم لكبد صحي

فص ثوم نيئ في الصباح كل يوم.
 ملعقتان صغيرة من الثوم المفروم، والمعجون في الطعام المطبوخ يومياً.

2. الشاي الأخضر

الشاي الأخضر غني بمضادات الأكسدة، وله العديد من الفوائد الصحية. البوليفينول الرئيسي المسؤول عن كل فوائد الشاي الأخضر هو بمضادات الأكسدة.

أكد العلماء الصينيون أن شاربي الشاي الأخضر أظهروا انخفاضاً كبيراً في مخاطر الإصابة بسرطان الكبد وأمراض الكبد، وتنكس الكبد وتليف الكبد والتهاب الكبد .

أجرى باحثون من جامعة أصفهان للعلوم الطبية أن مستخلص الشاي الأخضر يقلل بشكل كبير من إنزيمات الكبد المرتبطة بمرض الكبد الدهني.

3. القهوة

القهوة هي واحدة من أكثر المشروبات المحبوبة. بالإضافة إلى آثارها المحفزة، تلعب القهوة أيضاً دوراً في حماية الكبد أظهرت دراسة أجريت على رجال يابانيين في منتصف العمر أن القهوة قد توفر تأثيرات وقائية ضد ضعف الكبد.

يمكن تناول القهوة بمعدل 3 أكواب من القهوة يومياً .

4. الكركم

الكركمين في الكركم هو العامل الحيوي الرئيسي الذي له تأثير كبد. يساعد على حماية الكبد من أمراض الكبد وإصاباته عن طريق تقليل الالتهابات، وتقليل الإجهاد التأكسدي وتحسين التمثيل الغذائي للدهون وحساسية الإنسولين يمكن تناول 1-3 جرامات من مسحوق الكركم المعجون يومياً.


5. البروكلي

يعتبر البروكلي مصدراً ممتازاً للأيزوثيوسيانات، وهي مركبات تحتوي على الكبريت، وأبرزها سلفورافان. تنظم الأيزوثيوسيانات التعبير عن الجينات التي تشارك في طرد المواد المسرطنة وتحسين التمثيل الغذائي. كما أن لها خصائص مضادة للالتهابات.

أكدت دراسة أجراها علماء في جامعة إلينوي أن تناول البروكلي يمكن أن يساعد في تقليل خطر الإصابة بالكبد الدهني، يمكن تناول كوب 2-3 مرات في الأسبوع.

6. الجينسنغ

الجينسنغ هو عشب طبي موجود في جذور نبات باناكس الجينسنغ (يجب عدم الخلط بينه وبين الجينسنغ الأمريكي أو السيبيري). يحتوي على مركبات تعرف باسم الجينسنوسيدات التي يعتقد أنها مسؤولة عن خصائصها الطبية. يوجد حوالي 40 جينسينوسيد موجود في الجينسنج. وُجد أنه يحمي من إصابة الكبد، وتسمم الكبد، وتليف الكبد، والكبد الدهني.

كوبان من شاي الجنسنغ يومياً

 

7. الجزر

يمكن أن يقلل الجزر من خطر الإصابة بتسمم الكبد والكبد الدهني والدهون الثلاثية يمكنك تناول كوب من عصير الجزر كل يومين، كوب جزر مطبوخ كل 2-3 أيام.
 

8. الكرنب الأحمر

يمكن أن يساعد الملفوف الأحمر في السلطات في حماية الكبد. أظهرت دراسة أجريت على الفئران أن مستخلص الملفوف الأحمر قلل من إصابة الكبد بسبب الإجهاد التأكسدي، ويمكنك تناول كوب من الكرنب مرة في اليوم، 2-3 مرات في الأسبوع.

9. الحبوب الكاملة

الحبوب الكاملة، مثل القطيفة والجاودار والشعير والأرز البني والكينوا وغيرها، غنية بالألياف الغذائية التي تساعد على التخلص من الدهون وتقليل الكوليسترول. هذه أخبار جيدة لأن الحبوب الكاملة يمكن أن تساعد أيضاً في الحماية من مرض الكبد الدهني. 

اقرئي أيضا : 10 حيل تحميك من التهابات الكبد

 

أضف تعليقا