الصور تكشف تشوهات شفايف النجمات بعد الفيلر

تخضع نجمات العالم لعمليات تجميل متعددة ظناً منهن أنهن سيصبحن أجمل وأكثر إثارة بعد تكبير الشفايف  والصدر أو تصغير الأنف أو شفط الدهون.

لكنهن يجهلن مدى خطورة هذه العمليات من الناحية الصحية والجمالية، ويشعرن بالندم بعد القيام بها، لكن الأوان يكون قد فات دون جدوى من الترميم في الشكل.

نناقش في هذه الصور شفاه النجمات قبل وبعد حقن الفيلر ومدى التشويه الحاصل في شفاههن التي تبدو كشفاه البطة وغير متناسقة بالشكل أبداً.

اقرئي أيضاً:

لن تصدقوا: 18 نجمة من هوليوود قبل وبعد عمليات التجميل

آخرهن النجمة اللبنانية دومينيك حوراني التي صدمت جمهورها بتكبير شفتيها لدرجة غير طبيعية وهذا ما غيّر في شكل وجهها سلبياً.

أيضاً النجمة العالمية ليندسي لوهان قامت بتكبير شفتيها بطريقة غير صحيحة  وتغير مظهرها.

على أي حال ندعو السيدات الى التفكير مالياً  قبل القيام بأي عملية تجميل ممكن أن تدّمر حياتهن بدل أن يصبحن جميلات.

والصور خير دليل على كلامنا ونصائحنا لكن العبرة في من يتّعظ.

اقرئي أيضاً:

عمليات التجميل الفاشلة.. هؤلاء ضحاياها من النجمات!

أمل العوضي لن تعرفيها قبل عمليات التجميل؟

من هي النجمة الأكثر توفيقاً في عمليات التجميل؟

أضف تعليقا