ما سر رشاقة الأميرة ماري وشبابها الدائم؟

الأميرة ماري زوجة ولي عهد الدنمارك الأمير فريدريك تذهلنا كلما أطلت في المناسبات العامة أو الرسمية بأناقتها ورشاقتها وكذلك شبابها الدائم. فالأميرة التي بلغت الخمسين من العمر تتمتع بـ إطلالة شابة في الثلاثين ليس هذا فحسب بل هي تتمتع بإشراقة شابة في نهاية العشرينات من العمر أما جسمها فلا يبدو أن إنجاب 4 أبناء قد أثر عليه على الإطلاق. فما هو سرها؟


الأميرة تتبع الحمية الدنماركية  Danish Dietوهي نظام غذاء صحي يساعدها على الحفاظ على رشاقتها. 
وبحسب الحمية فإن الأميرة الرشيقة تتناول الكثير من الأسماك والخضروات الجذرية وكذلك البطاطا وتتناول فقط نوعاً واحداً من أنواع الخبز وهو خبز الردة بفضل احتوائه على مجموعة فيتامين ب والحديد والمغنيزيوم. 
وهذا يعني أن من المعتاد بالنسبة إليها تناول كميات كبيرة من السلمون الذي يعتبر قوام وجباتها. 

 


الحمية تنصح بالتقليل من الكربوهيدرات وتناول كميات كبيرة من الدهون الصحية مثل المكسرات وكذلك البروتينات والبذور. 
وتتضمن الحمية الدنماركية الفاكهة وتشجع تناول التوت كوجبة خفيفة بفضل غناه بمضادات الأكسدة التي تحمي من الأمراض. 
كما تضم الكثير من الخضروات الجذرية مثل الجزر والبطاطا والجزر الأبيض. فتركيز هذه الحمية يعتمد على إدخال المزيد من الأطعمة الصحية إلى نظام الفرد الغذائي. 

 

اقرئي أيضاً:جولة على أفخم تيجان الأميرة ماري في ذكرى ميلادها الخمسين 

أضف تعليقا