حلول طبيعيّة ومنزلية لمشكلة التعرق المفرط

قد يتحوّل العرق إلى مصدر إحراج شديد لكِ خاصّة إنْ كنتِ تعانين من التعرّق المفرط الذيتتبعه رائحة كريهة، لهذه المشكلة أسباب وعوامل هرمونيّة تسبّب في زيادة نسبة إفراز العرق. ما هي الحلول الطبيعيّة والمنزلية التي يمكن اتّباعها لتتخلّصي من هذه المشكلة؟

خلّ التفّاح:

خلّ التفّاح من أفضل العلاجات الطبيعيّة للتخلّص من التعرّق. قومي بغسل المنطقة المصابة بالتعرّق المفرط، ثمّ استخدمي قطعة من القطن مبلّلة بخلّ التفاح. ادهني بها المنطقة واتركيها ليلة كاملة، وفي الصباح قومي بأخذ حمّام ساخن .

عصير الطماطم:

اشربي عصير الطماطم لأنّ الموادّ الغذائيّة والفيتامينات الموجودة في الطماطم تعمل على الحدّ من التعرق. اجعلي شرب عصير الطماطم أو البندورة من روتينكِ اليوميّ للتخفيف من هذه المشكلة.

الشاي الأسود

الشاي الأسود هو علاج جيّد للسيطرة على التعرّق لاحتوائه على حمض التانيك الذي يعتبر مضادّاً للتعرّق. يساعد كذلك على جعل الغدد العرقيّة تنقبض بحيث لا تنتج عرقاً. قومي بوضع كيس من الشاي الأسود بماء ساخن واتركيه لمدّة 15 دقيقة،بعد ذلك خذي كيس الشاي وافركي بها الأبطين ورقبتكِواغسليها بعد 10 دقائق. كرّري ذلك يوميّاً على مدار شهر .

عشبة القمح:

تحتوي على الكثير من الكلوروفيل التي لديها تأثير في إزالة الروائح الكريهة. قومي بطحن القليل من القمح، امزجي الخليط بالماء واشربي منه يوميّاً كلّ صباح.

الطعام الغذائيّ السليم:

هناك علاقة عكسيّة بين التغذية السليمة الصحيّة ورائحة العرق. كلّما كان الغذاء صحيّاً كلّما كانت رائحة العرق خفيفة. عليكِ سيّدتي من الإكثار من تناول الفواكه والخضراوات الورقيّة الغنيّة بالكلوروفيل مثل السبانخ، البقدونس والجرجير وتجنّب أكل الثوم،البصل، الأطعمة الغنيّة بالدهون والمشروبات الغنيّة بالكافيين لأنّها تحفّز على زيادة التعرّق.

غيّري من نوع ملابسكِ:

اختاري الملابس القطنيّة بدلاً من الأقمشة الاصطناعيّةأو "النايلون" لتجنّب حبس العرق والرطوبة.

أكثري من شرب المياه:

اشربي كميّات كبيرة من المياه يوميّاً، فذلك يساعدكِ على تخفيض تركيز اليوريا في جسمكِ والتي تتسبّب برائحة العرق الكريهة.






 

أضف تعليقا