عارضة الأزياء العالمية جاسمين توكس تحتفل بيوم زفاف بفستان خيالي من تصميم زهير مراد

احتفلت عارضة الأزياء العالمية جاسمين توكس بيوم بزفافها على خوان ديفيد بويرو، الذي يشغل منصب مدير أول شراكات في تطبيق "سناب تشات" الشهير، في حفل زفاف حالم أقيم، في في كنيسة Iglesia y Convento de San Francisco في الاكوادور، وهي إحدى الكنائس الضخمة والشهيرة، يوم الرابع من شهر أيول/سبتمبر الحالي، بعد قصة حبّ بدأت في العام 2016.  

فستان زفاف توكس الخيالي الذي استوحت تصميمه من فستان أميرة موناكو الراحلة غريس كيلي، كان حديث الناس على السوشيال ميديا، ومازال، بسبب فخامته ودقة تفاصيله، حيث وصفته العارضة بأنه قطعة فنية بحد ذاتها، وسوف تعرضه بشكل دائم في منزلها!

 

 

الفستان من تصميم المصمم اللبناني العالمي زهير مراد، والذي رافق العروس في رحلتها، وهو مؤلف من قطعتين أساسيتين، الفستان الأصلي المصنوع من الدانتيل طُرز بالأزهار واللآلئ، ومن ثم التنورة المنفوشة المصحوبة بذيل طويل والقابلة للفصل، مع الطرحة الطويلة.  

 

وشاركت العروس أولى صور الزفاف على صفحتها على انستغرام وعلقت باللغة الإنكليزية قائلة: "لا زلت لا أصدق بأنني أعيش قصة خيالية في الحقيقة معك خوان ديفيد بوريرو"، وذكرت تاريخ الزفاف، وأعلنت بأنها أصبحت السيدة بوريرو.  

وشكرت جاسمين زهير مراد على تصميمه الرائع وكتبت: "شكرًا زهير مراد على جعل فستان زفافي الكلاسيكي والخالد والجميل حقيقةً. إنه تحفة فنية! وأكدت بأنها ستعرص فستانها للأبد في منزلها.  

 

بدوره، رد زهير على تعليق جاسمين وعبّر عن سعادته بأنه استطاع أن يحقق للعروس حلمها، وتمنى لها حياةً مليئة بالسعادة والفرح. كما شارك زهير صورًا للعروس من حفل الزفاف وهنأ الثنائي بهذه المناسبة.  

وبحسب ما ذكرت مجلة "فوغ"، فقد نسقت العروس إطلالتها الساحرة بمجوهرات من Ritani، وحذاء من الساتان من Sarah Flint، أما العريس فاختار بدلته من أرماني.  

 

والجدير بالذكر أنه تم اكتشاف جاسمين في عمر الـ15، لدى مرافقتها والدتها لأحد عروض الأزياء حيث كانت تعمل والدتها مصممة أزياء، لترسل مباشرةً إلى لوس أنجلوس لتكون تحت رعاية إحدى وكالات عارضات الأزياء، وتصبح واحدة من أهم عارضات الأزياء اللواتي يشاركن في عروض عالمية مثل: جورجيو أرماني، وشانيل ورالف لورين.  

 

كما أصبحت وجهًا إعلانيًا لبعض العلامات التجارية مثل: لانكوم.  

أضف تعليقا