التخلي عن الماكياج والعطور 3 أيام يقلل المواد المسرطنة إلى النصف

تهتم الكثير من السيدات بوضع المساحيق التجميلية ومستحضرات العناية الشخصية، ولكن ما يجهلنه أن مستحضرات التجميل والعناية الشخصية كالماكياج والعطور والصابون ومستحضرات الشعر والكريمات الحاجبة للشمس تحتوي على مواد كيماوية ضارة عديدة، مثل: "الفثالات"، "البارابين"، "التريكلوزان"، "أوكسى بنزون"، كما أنها تساهم في إحداث خلل ملحوظ في هرمونات الجسم، وهو ما يرفع خطر الإصابة بالسرطان والكثير من الأمراض الخطيرة خلال مراحل عمرية لاحقة.

حيث كشفت دراسة طبية حديثة أشرف عليها باحثون من جامعة كاليفورنيا بيركلي الأمريكية أن مستحضرات التجميل والعناية الشخصية تساهم في إحداث خلل ملحوظ في هرمونات الجسم، وهو ما يرفع خطر الإصابة بالسرطان والكثير من الأمراض الخطيرة خلال مراحل عمرية لاحقة.

وأوضح الباحثون أن السيدات هنّ الأكثر عرضة لهذه المخاطر الصحية؛ لأنهن الأكثر استخداماً لمستحضرات العناية الشخصية، وخصوصاً في مرحلة قبل انقطاع الطمث، وكذلك الفتيات اللواتي يستخدمن مستحضرات التجميل بكثافة خلال هذه المرحلة العمرية، وغالباً يشترين أنواعاً رخيصة تحتوي على تركيزات عالية من المواد الكيميائية الضارة المسببة للسرطان.

لذلك يجب عليك سيدتي اتباع ما يلي:

· اختيار مستحضرات العناية الشخصية بحرص.

· قراءة المحتويات والمواد الكيميائية التي تحتوي عليها قبل شرائها.

· تقليل استخدام هذه المواد والمستحضرات إلى النصف.

أضف تعليقا