العودة إلى المدرسة وشروط نظافة لا بدّ منها لحماية الأولاد

أي نظافة مع العودة إلى المدرسة؟ هذا هو السؤال الذي يشغل بال الأمّهات اللواتي يرسلن أولادهنّ إلى المدرسة بعد غياب قسري عنها لمدّة سنتين متتاليتين. إنّ قلق هؤلاء الأمّهات مزدوج، كونهنّ يفكّرن في نظافة أمكنة الدراسة التي سيقضي فيها أبناؤهم ساعات طويلة كلّ يوم، وأيضاً نظافة الولد وكيفية حماية نفسه من الإتّساخ، وبالتالي وقايته من تكاثر البكتيريا على جسمه وملبسه وبين أغراضه...
في ما يلي، أهمّ الأمور التي يجب أن تتأكّدي منها، إذا كانت إدارة المدرسة تقوم بما يلزم لتأمين النظافة في كلّ وقت وكلّ الأمكنة؛ وأيضاً دليل للنظافة الشخصيّة، مبسّط بشكل يمكن للأولاد أن يتّبعوه.

نظافة الأماكن والمستلزمات في المدرسة

لإدارات المدارس مع عودتهم إلى التدريس الحضوري مسؤولية كبرى، ألا وهي تقليل أي خطر للتعرّض لـ SARS-CoV-2 وهو الفيروس المسبب لفيروس Covid-19. يتمّ ذلك من خلال:

-    التنظيف الشامل والدوري، والتطهير الإلزامي لكافة الأماكن التي سيتنقّل فيها كلّ العاملين في المدرسة، والمدرّسين والتلامذة أيضاً، وهنا يفترض مسح الأسطح كافة بسوائل التنظيف والتطهير مثل فاين جارد بيور سرفسس Fine Guard Pure Surfaces الذي يؤمّن حماية من الجراثيم لمدة 21 يوماً، مع بخاخ مطهر غير سام.
-    الحفاظ على نظافة، وتطهير إذا أمكن، كافّة المستلزمات التي سيعمل بها كّل من السابقين ذكرهم، من قرطاسية، وكتب، وألواح وحواسيب، إلخ... هنا أيضاً نكرّر النصيحة باستخدام مستحضر فاين جارد بيور سرفسس Fine Guard Pure Surfaces للحماية من الجراثيم لمدة 21 يوماً.
-    تزويد العاملين والمدرّسين بالمناديل المبلّلة والمعقّمة موضوعةً في متناول يدهم، ونقترح هنا استخدام المناديل المبللة المطهّرة للأسطح فاين جارد ألترا وايبس Fine Guard Ultra Wipes ، التي تقضي على 99.9 % من البكتيريا والفيروسات، مع حماية لمدة تصل إلى 21 يومًا.
-    إرساء قواعد النظافة هذه على الجميع، مع ضرورة المراقبة الشديدة كي لا يكون هناك أي خلل تطبيقي لها.
-    استخدام لوازم التنظيف والتطهير من جودة عالية جداً، والتأكّد من تطبيقها وفق إرشادات الإستخدام المكتوبة على علبة كلّ منها، والجدير هنا أنّ مستحضرات فاين غارد Fine Guard تلبّي كافة هذه الشروط من أجل الحصول على بيئة آمنة في المدرسة، ولصحة الموجودين فيها.
-    توزيع عبوات تعقيم اليدين في كلّ الأماكن، مثل بيور هاندز فاين جارد Fine Guard Pure Hands، حيث يمكن للعاملين والمدرّسين والتلامذة إن يلمسوها باليد.
-    وضع في مدخل المدرسة نفق التطهير الذي يضّخ السائل المطهّر على كلّ شخص سيدخل أرجاء المدرسة.
-    التأّكد من أن الأطفال مزوّدين بأقنعة وجه، في حال لم يكن التلقيح إلزامياً لهم بعد، وتجدر الإشارة هنا إلى ضرورة استخدام الأطفال أقنعة أو كمّامات مصنوعة خصيصاً لهم مثل فاين غارد للأطفال Fine Guard Kids Masks.
-    التأكّد من أن التدابير المأخوذة لتأمين النظافة العامة تلبّي الشروط الموضوعة من قبل منظّمة الصحة العالمية WHO.

 

نظافة التلميذ الشخصية


علّمي طفلك كيف يحافظ على نظافته الشخصّية كي يحمي نفسه من أي عدوى أو التهاب قد يتعرّض إليهما. فطفلك سيخالط أطفالاً آخرين، ويدرس معهم، ويلعب معهم، في أماكن تحتّم عليهم أن يكونوا قريبين جداً من بعضهم، حتى أنّهم سيتلامسون، وهذا لوحده يشكّل خطراً. لذا فإنّ نظافة الطفل الشخصية ستحميه هو بالدرجة الأولى، وستحمي رفاقه أيضاً. إليك أبسط قواعد النظافة الشخصية ليتعلّمها التلميذ:

- غسل اليدين جيّداً، وبصورة متكرّرة في اليوم، أي بعد القيام بكلّ نشاط سيستخدم فيه يديه، أو بعد الذهاب إلى الحمام، وقبل تناول الطعام. كما وبعد السعال أو تنظيف الأنف أو لمس أي شيء متّسخ.
- إذا تعذّر الذهاب إلى الحمام لغسل اليدين، يمكنه تنظيفهما بالمناديل الورقية المبلّلة والمطهّرة مثل مناديل فاين جارد ألترا وايبس Fine Guard Ultra Wipes، كما وبالجلّ أو السائل المطهّر، كما يمكنه استخدام مستحضر مثل بيور هاندز فاين جارد Fine Guard Pure Hands، الذي يحمي اليدين من الجراثيم لغاية 24 ساعة حتى عند تكرار غسل اليدين مرّات عديدة، وكلّها مستلزمات ضرورية يجب أن تحتويها محفظّته الدراسيّة.
-    في حال لم يكنّ ملقّحاً بعد ضدّ كوفيد-19، تزويد الطفل بزوج من الأقنعة ليبدّل ما بينهما في منتصف النهار، والانتباه إلى عدم وقوع القناع أرضاً، ثمّ التقاطه ووضعه مجدّداً على الوجه. هنا نقترح عليك تزويده بأقنعة الوجه فاين جارد للأطفال Fine Guards Kids، وهو قناع وجه قابل لإعادة الاستخدام بتقنية تمّ تطويرها في سويسرا تقتل الجراثيم فور تعرّض الماسك إليها.
-    تزويده بعلبة لحفظ الطعام، وبمطرة مياه، نظيفتين تماماً، وهنا ننصح بتطهير كلّ هذه المستلزمات بالإضافة إلى حقيبته الخاصّة بمستحضر فاين جارد بيور سرفسس Fine Guard Pure Surfaces.
-    كما يجب تدريب التلميذ على الأكل والشرب من دون أن تتّسخ ملابسه، ومن دون أن يتسبّب بوقوع أي مخلّفات على الطاولة والأرض. في هذه الحالة، ليكن مع ابنك فوطة أو منشفة صغيرة يضع عليها علبة الطعام، تؤمّن له نظافة زائدة لمكان الطعام، وتلتقط ما سيقع عليها من فتات للخبز، أو بقايا خضار وفاكهة. طبعاً من الأفضل هنا غسل هذه الفوطة أو المنشفة بمستحضر تطهير خاصّ مثل كريم فاين جارد داعم النسيج Fine Guard Fabric Booster Textile and Fabric Sanitizer.
-    الاستحمام اليومي في المنزل ضرورة أيضاً لضمان نظافة الطفل، خاصّة بعد قضاء قسم من وقته في اللعب برفقة أصدقائه، وهنا يكون عرضة للاتساخ بالتراب، والغبار، وللتعرّق، وبالتالي لتكاثر البكتيريا.
-    غسل ملابس المدرسة بصورة دورية، كما نقترح استخدام مستحضر التطهير الخاص مثل كريم فاين جارد داعم النسيج Fine Guard Fabric Booster Textile and Fabric Sanitizer.
-    فرش الأسنان جيّداً 3 مرّات في اليوم، والحفاظ على صحّة أسنان جيّدة.
-    هناك الكثير من القصص المصّورة المخصّصة للأطفال، كذلك وفرة من الفيديوهات الترشيدية والألعاب الهادفة التي يمكن أن توصل هذه الأفكار لصغيرك بصورة يستطيع إدراكها، وتساعده على اتّخاذ الروتين الصحيح للنظافة الشخصية.

 

أضف تعليقا