علاج فطريات اللسان عند الأطفال في المنزل


مرض فطريات اللسان المعروف أيضًا باسم المبيضات الفموية أو مرض القلاع الفموي ، ويتم علاجه عادة بأدوية مضادة للفطريات. يمكن أحيانًا علاج الحالات الخفيفة من تلقاء نفسها أو الاعتماد على العلاجات المنزلية التي تساعد على  منع نمو الخميرة المعروفة باسم المبيضات البيضاء..
تضم هذه العلاجات المنزلية الكركم ومحلول المياه المالحة وخل التفاح والأطعمة والمكملات الغذائية التي تحتوي على البروبيوتيك.

قد يعجبك هذا أيضًا:علاج التهاب اللسان


علاجات فطريات اللسان 


في السطور التالية نوضح مجموعة من الوصفات المجربة التي يمكن الاعتماد عليها في علاج فطريات الفم الخفيفة والمتوسطة، أما إذا كانت الحالة متفاقمة يجب استشارة الطبيب. 

مرض فطريات اللسان المعروف  باسم المبيضات الفموية-المصدرfreepik
                                                                                    مرض فطريات اللسان المعروف  باسم المبيضات الفموية-المصدرfreepik


محلول الماء المالح 


أظهرت الأبحاث أن المياه المالحة هي أداة فعالة لنظافة الفم لأنها تخلق بيئة غير مريحة للبكتيريا وتقلل من خطر تراكم الجير.الأمر نفسه ينطبق على الفطريات مثل المبيضات البيضاء. لذلك شطف الفم بالمياه المالحة يمكن أن يكون مفيدًا لصحة الفم. 
لتحضير غسول الفم بالمياه المالحة، قومي بإذابة نصف ملعقة صغيرة من الملح في كوب واحد من الماء الدافئ. وشجعي طفلكِ على مضمضة المحلول في  فمك لمدة 15 إلى 20 ثانية ثم ابصقه.

صودا الخبز


تشير بعض الأبحاث إلى أن صودا الخبز، أو بيكربونات الصوديوم ، قد تكون بمثابة مطهر ضد المبيضات. 

لاستخدام صودا الخبز كعلاج منزلي لفطريات اللسان و الفم عند الأطفال، قومي بإذابة نصف ملعقة صغيرة من صودا الخبز في كوب واحد من الماء الدافئ و وساعدي طفلكِ على المضمضة لمدة 15 إلى 20 ثانية.


خل حمض التفاح


خل التفاح ، الذي يحتوي على حمض الماليك، له خصائص مضادة للفطريات.
لتحضير غسول الفم بخل التفاح، اختاري ماركة خل التفاح الخام وغير المفلترة. يمكن تحضير المحلول عن طريق تخفيف ملعقة صغيرة من الخل مع كوب واحد من الماء. ويستخدم للطفل بنفس الطرق السابق ذكرها.


البروبيوتيك


تقوم البروبيوتيك بإدخال البكتيريا "الجيدة" إلى الجسم للمساعدة في السيطرة على البكتيريا "السيئة" ومنع فرط نمو الفطريات. على الرغم من أن البروبيوتيك قد لا تقتل الخميرة الزائدة، إلا أنها قد تحد من نموها وتعيد التوازن الطبيعي للكائنات الحية الدقيقة في الفم. 
 البروبيوتيك موجود في العديد من الأطعمة،  مثل الزبادب لذلك شجعي طفلكِ على تناول الزبادي يوميًا. لكن قدمي له الزبادي الذي لا  يحتوي على السكر. يمكن أن يغذي السكر نمو الفطريات  لذا يجب تجنبه أثناء الإصابة بفطريات. 

الكركم


الكركم هو نوع من التوابل الذهبية التي تحتوي على مادة كيميائية مضادة للالتهابات تسمى الكركمين والتي قد تساعد في قتل الفطريات. تشير الدراسات المعملية إلى أن الكركمين قد يساعد في السيطرة على فرط نمو فطريات الفم.
الكركم متاح كتوابل ومكمل غذائي. لتحضير غسول الفم بالكركم، قومي بغلي ملعقتين صغيرتين من بهارات الكركم في كوب واحد من الماء لمدة ثلاث إلى خمس دقائق. اتركيه ليبرد قبل الاستخدام، ثم قومي ساعدي طفلك على استخدامه في تنظيف الفم من الداخل. 

الكركم يحتوي على مادة كيميائية مضادة للالتهابات-المصدرfreepik
                                                                                       الكركم يحتوي على مادة كيميائية مضادة للالتهابات-المصدرfreepik

 

اقرأي هذا أيضًا:ماذا يعني عندما يكون اللسان أبيض؟


الليمون


عصير الليمون ، الذي يحتوي على نسبة عالية من حامض الستريك، له خصائص مضادة للفطريات. ولكن قد تكون الزيوت الأساسية المستخرجة من قشر الليمون هي الأكثر فائدة.

لتحضير غسول الفم بزيت الليمون العطري، أضفِ 10 إلى 20 قطرة من الزيت العطري إلى كوب واحد من الماء. اشطفي فم طفلكِ لمدة 10 إلى 20 ثانية مع التكرار. 
المصادر: 
Parenting 
Verywellhealth
 

أضف تعليقا