حمية مايند: أفضل الأغذية التي تحافظ على شباب عقلك

يمكن أن يساعد تناول هذه الأطعمة الصحية في نظام مايند الغذائي على تقليل خطر الإصابة بمرض الزهايمر والخرف.

كثيراً ما نعتمد على الكثير من الحميات الغذائية لصحة أجسامنا، ورشاقتها وخسارة الوزن الزائد، لكن ربما قليل منا من يهتم بصحة دماغه والحفاظ على ذاكرته!

بالرغم أن تغذية "الدماغ" والذهن تشكل أولوية كبرى، لسلامة صحتنا العقلية من جهة، الحفاظ على الذاكرة، وزيادة انتاجيتنا وبالتالي أيضاً صحتنا الجسدية، والنفسية.

وهذا ما تعمل عليه حمية "مايند" الغذائية، والتي تجمع ما بين مبادىء حمية البحر الأبيض المتوسط ونظام داش الغذائي، وهما نظامان يكفلان الغذاء الصحي بحد ذاته إلا أن مايند يركز بشكل خاص على الأطعمة التي تساعد عقلك على تقليل خطر الإصابة بمرض الزهايمر والخرف.

حيث تمكنت عالمة الأوبئة الغذائية الدكتورة مارثا كلير موريس وزملاؤها في المركز الطبي لجامعة راش، تحديد 10 أطعمة رئيسية مرتبطة بوظافئف الدماغ وعمله بشكل أفضل، وتقليل خطر الإصابة بمرض الزهايمر والخرف، وجميع هذه الأطعمة ثرية بالتركيبات التي أثبتت قدرتها على حماية الدماغ.

 

,منذ ظهور نظام مايند الغذائي لأول مرة في عام 2015 ، ثبت أنه يبطئ التدهور المعرفي لدى كبار السن الأصحاء.  كما وجدت دراسة أجريت على سكان منطقة شيكاغو الأصحاء أن أولئك الذين يميلون إلى اتباع حمية مايند الغذائية يعملون بإنتاجية ونشاط كما لو كانوا أصغر بـ 7.5 سنوات من أولئك الذين كانوا أقل التزامًا بالنظام الغذائي.

 

 

هل تعانين من تشتت الذهن، ضعف الذاكرة، والتعب العام؟ سمعتِ من قبل بـ #ريجيم "مايند MIND"؟ اكتشفي مع خبيرة التغذية #سيرين_البحيري ما مدى فاعلية هذا الريجيم على صحتك العقلية، النفسية بل ولرشاقتك أيضاً مركز سيرين البحيري للاستشارات الغذائية مركز سيرين البحيري للاستشارات الغذائية

Posted by ‎مجلة الجميلة Aljamila Magazine‎ on Thursday, August 26, 2021

حمية مايند تشجع الأنظمة الغذائية الثلاثة على تناول اللحوم الخالية من الدهون والأسماك والحبوب الكاملة والمنتجات الطازجة وزيت الزيتون وخفض استهلاك الملح. لكن لديهم اختلافات مهمة

وينطلق نظام مايند الغذائي عن حمية البحر الأبيض المتوسط ​​وداش لأنه يقيد نوع وكمية الفواكه والخضروات التي يجب تناولها. إلا أنه يحفز على التركيز على تناول التوت، والتقليل من تناول النشويات كالبطاطس، الأرز، المكرونة،  منتجات الألبان، وحصة واحدة في الأسماء بالأسبوع.

كما لا يشجع نظام مايند على تناول اللحوم الحمراء، والتركيز بشكل أكبر على الخضروات وتحديداً الورقية، والحد من تناول الجبن والزبدة، واستبدالها بالزيوت النباتية وتحديداً زيت الزيتون.

عندما يتعلق الأمر بمنتجات الألبان ، يناقش نظام مايند الغذائي الحد من الجبن والزبدة فقط. يشجع نظام البحر الأبيض المتوسط ​​الغذائي على تناول منتجات الألبان باعتدال ويسمح بالبيض.

يحث نظام مايند الغذائي على التخلص من الأطعمة التي لها تأثير غير صحي على الدماغ. وتشمل هذه اللحوم الحمراء واللحوم المصنعة والأطعمة السريعة المقلية والحلويات والمعجنات والزبدة والمارجرين والجبن كامل الدسم.

 

 

 

أضف تعليقا