ما يجب على مرضى Covid 19 تناوله 

 

لفيروس كورونا تأثير كبير على جهاز المناعة لديك، لذلك من المهم استعادة الاستجابة المناعية عن طريق تناول الأطعمة المغذية.

فتعد التغذية الجيدة ضرورية للحفاظ على صحة جيدة، خاصة في هذا الوقت عندما يضعف نظام المناعة لديك بسبب الإصابة بفيروس كورونا القاتل.

عندما يحارب الجسم عدوى، فإنه يتطلب بطبيعته المزيد من الطاقة والسوائل.

 

اقرئي أيضا : بعد التعافى من كوفيد 19 حيل للعودة إلى حياه طبيعية مرة أخرى

 


الخضروات والفواكه

 

 

 

 

الخضروات والفواكه هي العناصر الأولى التي يجب إضافتها إلى قائمة الأطعمة من أجل التعافي من كورونا.

تعتبر الخضر والفواكه من المصادر الممتازة للفيتامينات ومضادات الأكسدة والألياف الغذائية والمعادن والفولات. تعد الفواكه والخضروات التي يجب تضمينها في نظامك الغذائي هي السبانخ، والبروكلي، والفلفل الأحمر، والبرتقال، والبابايا، والجريب فروت، إلخ.


البروتين

 

 

 

 

يشمل الحبوب الكاملة والعدس والبقوليات والمكسرات ومنتجات الألبان. ويعد النظام الغذائي الغني بالبروتين ضرورياً لجسمك، خاصة عند التعافي من مرض كوفيد.
لذا يجب على المتعافَى من كورونا تناول المزيد من الأطعمة الغنية بالبروتين للحصول على 75 - 100 جرام من هذه المغذيات كل يوم.

يوفر البروتين أيضاً الطاقة، والتي يمكن أن تساعد المريض على التعافي من ضعف ما بعد  COVID.

استهلك العديد من الحبوب الكاملة والعدس والبقوليات ومنتجات الألبان ومنتجات الصويا والمكسرات والبذور في نظامك الغذائي.

 

الكربوهيدرات الصحية

المؤكد أن اتباع نظام غذائي منخفض السعرات الحرارية يعد أمراً رائعاً لفقدان الوزن، ولكن بعد الإصابة بـCOVID - 19. فأنت تريد العكس تماماً. المزيد من السعرات الحرارية يعني المزيد من الطاقة لمحاربة العدوى والتعافي بشكل أسرع.

قم بتضمين الأطعمة الغنية بالسعرات الحرارية في نظامك الغذائي، ولكن تأكد من أنها كربوهيدرات صحية وليست سعرات حرارية فارغة. الحبوب الكاملة والبطاطس والخبز والمعكرونة والأرز والحليب والأفوكادو والجاغري والشانا المشوية كلها خيارات جيدة.

 

السوائل الصحية

 

 

 

 

بسبب العدوى والحمى، فقد جسمك الكثير من السوائل، لذا تأكد من حصولك على ما يكفي منها لتسريع الشفاء. استهلك ثمانية إلى عشرة أكواب من الماء يومياً، بالإضافة إلى الحساء والمرق وشاي الأعشاب والمشروبات غير المحتوية على الكافيين وغيرها من الأطعمة.

تناول الأطعمة الحارة خلال هذا الوقت لأنها غالباً ما تهيج الحلق وتسبب التهيج وتسبب لك المزيد من السعال. يمكن استخدام الفلفل الأسود، الذي له خصائص مضادة للميكروبات والبكتيريا، بدلاً من مسحوق الفلفل الأحمر.

 

تجنبي المشروبات الغازية

 

عليك تجنب استهلاك المشروبات الغازية في تسبب الالتهاب وتعيق عملية الشفاء وتجنب الإفراط في الأطعمة المعلبة بعد التعافي لرفع مناعتك فقد تكون هذه الأطعمة ضارة للغاية. فهي تحتوي على نسبة عالية من الصوديوم والمواد الحافظة، والتي يمكن أن تسبب الالتهاب، وتؤخر الشفاء، وتضعف جهاز المناعة.

 

 

 

 

 

أضف تعليقا