أطعمة غير متوقعة تعيق خسارة الوزن

بالرغم من تصنيف بعض الأطعمة بالصحية، إلا أنها قد تخيب آمال البعض عندما يتعلق الأمر بتخسيس الوزن، لا بل قد يعتقد الكثيرون أنها قد تساعد في فقدان بضعة كيلوغرامات زائدة، فيما هي ليست كذلك.  

لتصويب هذا الاعتقاد الخاطىء، هذه قائمة ببعض الأطعمة غير الموقعة من شأنها أن تعيق خسارة الوزن، وهي:

 

أطعمة تمنع خسارة الوزن

 

القمح الكامل

تعتقد الغالبية أن خبز القمح الكامل أو دقيق القمح من الأطعمة المفضلة عند اتباع الحميات الغذائية، غير أنه اعتقاد خاطىء. تناول القمح الكامل قد يكون خياراً صائباً في أنظمة الرجيم، وإنما بكمية محدودة، وهذا أمر لا يخفى على أحد، ولكن الاستمرار في تناول منتجات القمح، وتحديداً الغلوتين، قد يعيق خسارة الوزن لعدم قدرته على منح شعور بالشبع.

القمح الكامل كذلك يؤدي إلى تراكم الدهون في البطن، ويقلل من معدل الطاقة في الجسم، وبالتالي من الحركة الضرورية لخسارة.

الأطعمة القليلة الدسم

عند اتباع الحميات الغذائية، يسارع الغالبية إلى اقتناء المنتجات المدون عليها "قليلة الدسم"، وهي من الخدع التي تلجأ لها بعض الشركات المنتجة لتعويض المذاق فيها بعناصر أخرى والتي غالباً ما تكون السكر أو الصوديوم اللذين يساهمان بزيادة الوزن بدلاً من خسارته.

 

السلطة الخضراء

لا ضرر من تناول أطباق السلطة الخضراء الطازجة والمصنوعة في المنزل، لا بل من الضروري القيام بذلك والامتناع عن تناول تلك المجهزة في المطاعم التي يقام بتخزينها لفترات طويلة، ما يفقدها  قيمتها الغذائية. ليس هذا فحسب، بل يعمدون إلى تنكيهها بمكونات تعمل على إخفاء أي تغيير بطعمها من خلال إضافة الجبن أو الخبز المحمص. إلى ذلك، يمكن التحكم أثناء تحضير أطباق السلطة في المنزل بكمية الزيوت المضافة أو الملح وبنوع الصلصات.

 

الفواكه المجففة

بعض الأنواع من الفواكه لا تتناسب مع من يتبع الحميات الغذائية لخسارة الوزن لاحتوائها على كمية من السكر. لذا ينصح خبراء التغذية باستبدالها بالفواكه الطازجة للاستفادة من عناصرها الغذائية المفيدة والتي لا تحتوي على نسب عالية من السكر، كالجوافة، البرتقال، التفاح والابتعاد عن أخرى التي لا تسمح بخسارة الوزن فقط، بل قد تساهم في زيادته، كالبلح، المانغو، العنب... 

 

الألبان الخالية من الدسم

يسارع متتبعو الحميات الغذائية إلى تناول الألبان والأجبان الخالية أو القليلة الدسم، ظناً أنها تساعد على خسارة الوزن وتنجب منتجات الألبان الكاملة الدسم. لكن ما يجهله الكثيرون أن الشركات المنتجة للألبان تزود الحليب الخالي الدسم بالسكر لتحليته ومن أجل تحسين نكهته.

يضاف إلى ذلك، منتجات الألبان والأجبان المصنوعة من الحليب الكامل الدسم غنية بالفيتامينات المهمة، كفيتامين A، D، K و ،E إضافة إلى الكالسيوم والفسفور، وهي عناصر تحتاج إلى الدهون ليمتصها الجسم، وبالتالي نزع الدسم من منتجات الألبان يصعب على الجسم امتصاص هذه الفيتامينات.

 

اقرئي أيضا: 

اطعمة يجب تناولها قبل ممارسة التمارين الرياضية
أضف تعليقا