نهاية حزينة لصاحب الضحكة الأشهر في العالم

توفي الفنان الإسباني خوان خويا بورخا صاحب الضحكة الشهيرة، عن عمر 65 عامًا حيث خضع العام الماضي لعملية جراحية واستئصال ساقه بسبب مشاكل في الشرايين، ولم يغادر المستشفى منذ ذلك الحين، حيث وافته المنية.  

 

واشتهر الممثل في إسبانيا بلقب "إيل ريسيتاس" "الضحاك" بعد مشاركته في برنامج حواري على التلفزيون الإسباني، روى فيه قصة طريفة من حياته متعلقة بعمله غاسلًا للصحون في مطعم على شاطئ البحر، مشيرًا إلى تركه 20 مقلاة في البحر لغسلها، وفقدانها جميعها إلا واحدة، حيث سحبها الجزر البحري.  

 

واكتسب الممثل شهرة عالمية بسبب ضحكته المميزة بعد تحميل فيديو الحوار على "يوتيوب" عام 2007.  

وأصبح بطل العديد من صور "الميم" والفيديوهات المنتشرة على الإنترنت حول العالم.  


 

سمات :
أضف تعليقا