اختبار يكشف نقطة ضعف تمنع السعادة الزوجية 

يمكن اختبار شخصية بسيط ان يكشف بعض اسرار الشخصية واسباب بعض التصرفات التي يتم القيام بها او القرارات التي يمكن اخذها. ومن خلال هذا الاختبار مثلاً يمكن كشف نقطة الضعف التي يمكن ان تمنع السعادة في الحياة الزوجية وان تؤدي الى حدوث الاخلافات او البعد بين الزوجين. ومن أجل خوضه يكفي النظر الى الرسم لثانية لا اكثر وتحديد الشكل الذي تمت رؤيته اولاً. وهو اختبار سهل لكنه يقول الكثير عن الحياة مع الشريك. 

اختبار الحياة الزوجية 


يساعد هذا الاختبار اذاً على تحديد نقطة الضعف وموضع الخلل اللذين يمكن ان يمنعا الزوجين من الشعور بالسعادة في حياتهما معاً. ولهذا يجب النظر الى الرسم بسرعة وتحديد الشكل الذي تمت مشاهدته بشكل فوري.  

الوجهان 


من الممكن ان تتم عند النظر الى الرسم رؤية وجهي المرأة والرجل. وهذا يمكن ان يعني ان التردد في اخذ القرارات المشتركة هو سبب نشوء الخلافات بين الزوجين وعدم قدرتهما على السير معاً على الطريق نفسه. كذلك يكشف هذا ان اياً منهما يرفض التنازل عن مواقفه ومبادئه وقراراته من اجل خدمة الحياة المشتركة. وتدل رؤية الوجهين ايضاً على انهما لا يحرصان على الحوار وعلى ان كلاً منهما يفضل ان ينفذ الخطط التي يرسمها بنفسه وان يأخذ القرارات التي تصب في مصلحته اولاً. لكنه يشير في المقابل الى ان الزوجة تظهر الكثير من العاطفة تجاه زوجها وهو ما يدفعها في الكثير من الاحيان الى التفاعل مع افكاره ومقترحاته ومبادراته. وعلى الاخير، لكي تستقيم الحياة بينهما، ان يبادلها بالمثل وان يستفيد من الاوقات الرومنسية لكي يرسي اسس التفاهم بينهما. فمن غير الممكن ان يكون للسفينة ربانان يقودها كل منهما في اتجاه معاكس لذلك الذي ينشده الآخر. وعليهما ان يتنبها لهذا منذ الآن منعاً لوقوع المحظور وما لا يرغب أي منهما في وقوعه. كذلك من المهم ان يحرص كل منهما على تقصير المسافة التي تفصله عن الآخر لكي يلتقيا في نقطة وسطية من دون ان يتخلى اي منهما عن شخصيته وحضوره ومن دون ان يخضع تماماً للآخر.  

 

 

اقرئي أيضاً:اسرار السعادة الزوجية تكشفها الصور على مواقع التواصل 

 

الورود والطائر 


قد ترى من تخوض الاختبار اولاً الطائر مع الورود. وهذا يدل على ان حياتها الزوجية تعاني من خلل في موضع ما. ويكمن هذا الخلل في عدم قدرتها على اظهار عواطفها تجاه الزوج. فهي تصمت غالباً في الاوقات الرومنسية ولا تبادله مشاعره، ليس لأنها لا تحبه، بل لسبب آخر قد يكون الخجل او غير ذلك. ومن المهم ان تدرك اهمية هذا الامر وان تحرص على التدرب على التعبير عن مشاعرها وعن عاطفتها تجاه الزوج. فهو يحب هذا وخصوصاً عند عودته الى المنزل بعد يوم عمل طويل ومتعب. ومن الخطأ ان تظهر دائماً بمظهر المرأة العاملة القوية المستقلة. فمن المهم ان تبرز بين الحين والآخر تلك الانثى التي تعيش في داخلها. ويمكنها هذا من خلال الحوار الهادئ والكلمات المعبرة عن الحب وايضاً من خلال المظهر. وقفد تعني رؤية المشهد الطبيعي ايضاً انها تبدي اهتماماً كبيراً بأفراد اسرتها وهو ما يمكن ان يشعر الشريك بالغبن والغيرة ولهذا عليها توخي الحذر في هذا السياق. فقد يسب هذا الخلافات بينهما بل انه قد يبعده عنها بشكل مفاجئ. وهو ما عليها الانتباه اليه جيداً بحسب ما يشير اليه هذا الاختبار البسيط. 
 

أضف تعليقا