هل يجوز قراءة القرآن للحائض في رمضان؟

يهدف الصوم إلى تقريب المؤمنين إلى الله، وشهر رمضان هو وقت الابتعاد عن الملذات الدنيوية والتركيز على الذات الداخلية، ويُنظر إليه على أنَّه وسيلة للتطهير الجسدي والروحي، ويقضي الكثيرون وقتاً أطول في المساجد وتكثر الصلوات والتراويح وحتى قراءة القرآن الكريم، وقد يتراود على أذهاننا الكثير من الأسئلة المتعلقة بهذا الشهر الفضيل، ونلجأ الى فتاوى رمضان للإجابة عن هذه التساؤلات، وما هو الحكم الديني لقراءة القرآن الكريم أثناء الدورة الشهرية في رمضان؟ وهل يجوز ذلك؟

 

فتاوي قراءة المرأة الحائض القرآن الكريم في رمضان


الدكتورة نادية عمارة تجيب بالآتي:
هناك رأي يقول إن المرأة الحائض لا مانع لها من لمس المصحف دون عازل؛ لاعتماده على حديث النبي صلى الله عليه وسلم: "إنَّ المؤمن لا ينجس". أي أنَّ المؤمن ليس نجساً، وهنا بالنسبة لك أختي السائلة الحيض ليس نجساً، فالنجاسة هنا حكمية أي تترتب عليها أحكام وهي أنك لا تصلين، ولا تصومين، لكن لا مانع لك في أن تمسكي المصحف.


وهناك فريق آخر يرفض ويقول لا يجوز للحائض أن تلمس المصحف؛ انطلاقاً من مفهوم الآية الكريمة "لا يمسه إلا المطهرون"، بينما هناك رأي ثالث للإمام مالك يؤكد أنه يجوز للمعلمة والمتعلمة الحائض أن تلمس كلتاهما وتمسكا المصحف، ولكن متى انقطع الحيض حرام عليهما إمساك المصحف حتى تطهرا.

اقرئي أيضاً:

فتاوي الصيام في ظل انتشار فيروس كورونا

فتاوي رمضان: ما حكم البذخ في مائدة الإفطار في شهر رمضان؟

فتاوي رمضان وما هو حكم الشرع في التقبيل والمعانقة في نهار رمضان؟

 

أضف تعليقا