لن تصدقي كم تغير شكل بيلا حديد قبل وبعد عمليات التجميل

"الناس يعتقدون بأنني خضعت لكل العمليات أو أنني قمت بجراحات تجميلية جذرية. ولكن هل تعلمون؟ بوسعنا القيام بصورة مسح ضوئي لوجهي. أنا أخاف من حقن شفتاي بالفيلر ولا أرغب بإبذاء جمالي". هذا كان جواب بيلا حديد لكل من يكرهها في إحدى المقابلات في العام 2018. فمنذ بداية مشوارها في عالم عرض الأزياء، وتحوم حول العارضة الكثير من الشائعات التي تتحدث عن خضوعها لعمليات تجميل. 

 

هكذا كانت تبدو بيلا حديد قبل التجميل!


حتى أن والدتها يولندا حديد قد دافعت عنها قائلة: "لا أحد من أبنائي قد خضع لأي نوع من التجميل أكان حقن بوتوكس أو فيلر أو وضع أي مركب غريب في جسمه"، وأضافت: "تعلموا الدرس بعد أن رأووا ما مررت به (إزالة حشوات الصدر)". ولكن إن كان هذا الأمر حقيقي، كيف تفسر بيلا تبدل شكلها بشكل جذري في الصور التي غصنا فيها حتى قبل بداية مهنتها في عرض الأزياء؟ فهل بيلا تكذب حول خضوعها للحقن أو عمليات تجميل؟ دعونا نأخذ نظرة عن كثب لتحول شكلها عبر السنوات من العام 2010 حتى اليوم. 
في صورها من العام 2010 والعام 2013 التي سربت على تيك توك، كانت بيلا في عكر الـ16 تبدو جميلة للغاية ولكنها لم تتمتع بأنف مثالي ولا خدين منحوتين ولا حتى عيني القطط اللتان تتمتع بهما الآن. في عمر الـ17 في العام 2014، بدأت بيلا تدخل في المشهد الهوليوودي وقد بدا وجهها أكثر امتلائاً بكثير من ما هو عليه اليوم والندبة التي كانت تعلو جسر أنفها اختفت بشكل غامض. كما أن شفتها العلوية تبدو أكثر انتفاخاً بشكل أوضح. فنحن على ثقة بأنه تم تعديل أنفها وثمة تحديد مميز في المنطقة الوسطى. 

اقرئي  أيضاً:أساسيات الأناقة الخاصة ببيلا حديد!


في العام 2015 بدأت بيلا تشبه جينيفر لورانس وبدت بشرتها خالية من الشوائب، فيما في العام 2017 من الواضح أنه تم تعديل خديها بالفيلر مع نحت تحتهما ربما بإزالة الدهون من خدها السفلي وخط الحنك فيما تغير شكل حاجبيها الذي بدا أكثر ارتفاعاً عند الطرفين ربما بفعل رفع الحاجب أو البوتوكس. في العام 2019 يذكرنا شكلها بميلينيا ترامب خصوصاً في منطقة العينين فيما قامت بتبييض أسنانها. فمن خلال وضع صورها جنباً الى جنب من 10 سنوات الى اليوم، نرى أنه يستحيل أن تصل الى هذا اللوك من دون مساعدة الحقن أو حتى بعض العمليات التعزيزية. 

 


هذا ويبدو أن الكثير من أطباء التجميل يوافقوننا الرأي، حيث يقول الدكتور نورمان روي: "يبدو أن الآنسة حديد قد حقنت خديها بالفيلر لتعزيز شكل خديها وقامت بعملية تجميل لأنفها وحقنت شفاهها بالفيلر لإضافة الحجم كما أنها إما قامت برفع حاجبيها بعملية تجميلية أو بالبوتوكس". أما الدكتور جايمس ماروتا فقال: " من الواضح أنها قامت بتجميل أنفها فيما جفنيها العلويين وسهم الحاجب قد تغيرا. وجهها بات أكثر نحافة وأقل دائري ما قد يكون نتيجة لحقن الفيلر أو عملية تجميل للوجه". من ناحيته الدكتور ماثيو شولمان يقول: "خط حنكها وخديها باتو أقل امتلاءاً من خلال سحب الدهون فيما قد تكون قد خضعت لعملية زرع ذقن". 

أضف تعليقا