الإمساك في رمضان.. أسبابه وطرق علاجه

يتسبب الامتناع عن الطعام لفترات طويلة وتناوله بكميات كبيرة بعد الإفطار خلال شهر رمضان في عسر الهضم واضطراب عملية الامتصاص والإصابة بالإمساك.

الامساك في رمضان ، مشكلة يعاني منها الكثيرون ، لكنه يمكن التخلص منها وتجنبها من خلال استعمال بعض الحيل.

 

أسباب الامساك في رمضان

تزداد المعاناة من الإمساك  في رمضان نتيجة عدة عوامل:

- قلة شرب السوائل على مدار اليوم.

- قلة تناول الأطعمة الغنية بالألياف كالفواكه والخضروات والبقوليات لدورها في تحسين حركية القولون وعمله.

- عدم انتظام الوجبات ما يتسبب في اضطراب الجهاز الهضمي.

- عدم مضغ الطعام جيدا ما يتسبب في سوء الهضم والإمساك.

 

 التخلص من الامساك في رمضان 

 

- إشربي كمية كافية من الماء خلال فترة المساء، فجهازك الهضمي يحتاج إلى ذلك من أجل تعزيز عملية المرور المعوي. إذاً، طبقي هذه القاعدة الثابتة: إشربي من 6 إلى 8 أكواب خلال مرحلة الإفطار.   

 

 

-  تناولي الأطعمة التي تحتوي على الألياف. فقد أشارت دراسة أميركية حديثة إلى أنه على الأشخاص الراشدين تناول من 20 إلى 25 غ من الألياف الغذائية يومياً وأنّ على أولئك الذين يعانون من الإمساك أن يستهلكوا 30 غ منها يومياً. لذا، ننصحك بأن تضيفي إلى لائحة إفطارك الفاصولياء الجافة المطهوة، البرقوق، العنب، الذرة المسلوقة، الشوفان، الإجاص والجوز.   

 

- لا تجلسي بلا حراك وإن لم يكن بإمكانك ممارسة التمارين القاسية خلال ساعات الصوم ولا تحافظي على حالة الاسترخاء على امتداد ساعات النهار، بل قومي بنشاطات خفيفة لكي تتجنّبي إصابتك بالإمساك. لكن يمكنك أن تسترخي في حالة واحدة فقط: إذا كان التوتر هو العامل الأساسي المسبّب لمعاناتك من الإمساك.

 

اقرئي أيضاً:حيل سريعة تخلصك من الإمساك في رمضان

 

- لا تتناولي بعض الأدوية. فقد يؤدّي هذا إلى إصابتك بالإمساك ومنها مضادات الحموضة التي تحتوي على الكالسيوم أو مضادات الحساسية أو متممات الكالسيوم أو الأدوية المدرة للبول أو المهدئة أو المضادة للاكتئاب.

 

 

 

-  إحذري من استهلاك الزيوت الخام مثل زيت الزيتون والصويا والزيوت النباتية ولا تبالغي في ذلك. لماذا؟ لأنها تتراكم على جدار معدتك، ما يجعل عملية هضم الكربوهيدرات والبروتينات مهمة صعبة تتطلب نحو 20 ساعة لتتم بشكل صحيح، الأمر الذي يسبّب حدوث الانتفاخ وتجمع السموم في أمعائك. لكن اعلمي أن استهلاك الزيوت من خلال تناول الجوز، الأفوكادو والذرة يعتبر غير ضار ويشكل جزءًا من نظام غذائي صحّي.     

أضف تعليقا