دراسة حديثة تكشف إلى أنّ مدمنو السوشيال ميديا يشبهون الفئران!

توصلت دراسة حديثة الى أن المستخدمين الذين يتوقون إلى الإعجابات على وسائل التواصل الاجتماعي قد يكون لديهم أنماط تفكير مشابهة بشكل أساسي لأنماط فئران المختبر التي تبحث عن الطعام.

ووجد باحثون أمريكيون وأوروبيون أن الجهود المبذولة لتعظيم الإعجابات، تتبع نمط ما يسمى التعلم بالمكافأة الموجود أيضًا في الحيوانات التي تسعى للحصول على مكافآت غذائية،

ويقدر الخبراء أن منصات مثل Facebook و Twitter و Instagram استحوذت على اهتمام أكثر من أربعة مليارات شخص لساعات متعددة كل يوم في العام الماضي. وفق صحيفة "ديلي ميل" البريطانية.

وفيما شبّه البعض التفاعل على وسائل التواصل الاجتماعي بالإدمان ظل من غير الواضح سبب دفع البعض للانخراط بقلق شديد مع مثل هذه المنصات عبر الإنترنت، وقال الباحثون إن النتائج الجديدة قد تساعد الخبراء في اكتشاف طرق جديدة لمعالجة مشكلة التعامل مع وسائل التواصل الاجتماعي.

وأوضح مؤلف البحث وعالم النفس "ديفيد أموديو" من جامعة نيويورك إن هذه النتائج تثبت أن مشاركة وسائل التواصل الاجتماعي تتبع المبادئ الأساسية المشتركة بين الأنواع لتعلم المكافأة، وقد تساعدنا هذه النتائج في فهم سبب سيطرة وسائل التواصل الاجتماعي على الحياة اليومية لكثير من الناس.

ولفت الى أن الدراسة قد تقدم أدلة مستعارة من بحث حول التعلم بالمكافأة والإدمان، لكيفية معالجة الانخراط المزعج عبر الشبكة العنكبوتية .

أضف تعليقا