جنيفر لوبيز تحتفل بفبراير شهراً للحب مع أليكس وقصة حبهما منذ 2017 بالتفاصيل

وجهت الفنانة جنيفر لوبيز رسالة رومانسية لحبيبها اليكس رودريغرز رسالة رومانسية في ذكرى عيد الفالانتاين، حيث يعتبر هذا الشهر هو الذكرى السنوية للقائهما الأول والذي تعرفا إلى بعضهما البعض ووقعا في الحب.

فقالت له عبر حسابها على الإنستغرام " فبراير هو شهرنا المميز ... شهر الذكرى السنوية لدينا ... التقينا أول مرة في الأول من فبراير، وكانت المرة الأولى التي نخرج فيها سوياً بعد يومين من التقائنا لأول مرة سوياً، ومنذ ذلك الحين لم يفت علينا يوم لا نلتقي أو نتحدث فيه أو تكون فيه معي، أنت من يجعلني أضحك، أحب روح الدعابة التي تتحلى بها والخباثة أيضاً، وكيف تحاول أن تنشر البهجة في كل زاوية تصل إليها، أنا أحبك وأحبكم جميعاً

أحب ما تفعله لأجلي فأنت عيد الحب الخاص بي"

وكان أول لقاء يجمع بين جنيفر لوبيز وأليكس رودرغيز في عام 2005 في إحدى مباريات اليانكي، بالرغم أن كل منهما كان متزوج بطرف آخر آنذاك، فكانت جنيفر مرتبطة بالمغني مارك آنتوني وأليكس من سينثيا سكورتيس

 

إلا أنهما عادا لإحياء صداقتهما في عام 2017 عندما إلتقيا صدفة في لوس أنجلوس، ويتبادلان النظرات حتى قام أليكس بإرسال رسالة نصية لجنيفر يطلب منها تناول العشاء معه في نفس الليلة.

وكشفا عن علاقتهما في مايو من نفس العام، عندما ظهرا على السجادة الحمراء في الجالا دينر والذي ارتدت فيه جنيفر ثوباً ساحراً من فالنتينو.

ثم شوهد الثنائي وهما يتناولان الآيس كريم سوياً بينما يتمشيان على شاطىء نهر السين ويتناولان الآيس كريم سوياً

وبعد عام واحد بالضبط من لقاء جينيفر وأليكس معًا ، قدمت جنيفر لوبيز عرضاً ما قبل Super Bowl في مينيابوليس. وقدمت لحبيبها أغنية “US”  "لنا"  ثم قالت اليوم نحتفل بأول عام منذأغرم كل منا بالآخر، وهذه الأغنية يا حبيبي لك"

 

وبينما في 27 أبريل وفي إحدى حفلاتها غنت على المسرح "El Anillo." والتي تقول كلماتها

" "لم أشعر أبدًا بأي شيء بهذا القدر

أنا مجنونة بحبك الجامح

لقد قدمت لي الكثير

بينما أفكر أن لدي كل شىء بالفعل

ولكن متى سأحصل على ذلك الخاتم والتي كررتها 13 مرة!

ولم يكذب أليكس خبراً وقدم خاتم فعلياً يوم في يوليو 2018 خاتماً ذهبياً ولكن لم يعلنا آنذاك أنه خاتم الخطوبة.

ثم شهد نفس العام رحلة عائلية لجنيفر مع أبنائها وأليكس مع بناته تشارك صورها على الانستغرام أيضاً

حيث لدى آليكس فتاتين هنّ ناتاشا 17 عاماً وإيلا 13 عاماً، بينما لدى جنيفر التوأم والذين يبلغان 13 عاماً الآن ماكس وإيمي.

 

وفي عام 2019 كتبت جنيفر لإليكس في ذكراهما الثانية من الحب "سنتان من الضحك / سنتان من المرح / سنتان من المغامرات / الإثارة / النمو والتعلم / صداقة حقيقية / والكثير من الحب". "أنت تجعل عالمي مكانًا أكثر جمالًا وآمنًا واستقرارًا ... في خضم حياتنا المتغيرة والمتحركة باستمرار ... تجعلني أشعر وكأنني مراهق يبدأ من جديد ... في كل مرة أفكر فيها أنني قد نلت منك، تفاجئني بأروع الطرق لتذكرني كم أنا سعيدة لوجودك في حياتي الآن في هذه اللحظة في هذا الوقت ... أنه وقتنا"


ثم في عام 2019 انتقلت علاقة الثنائي إلى المستوى الثاني، ففي رحلة لهما إلى جزر الباهاما والتي اقترحها أليكس، قدم خاتمًا من الألماس بقطع الزمرد المذهل والذي كلف حوالي مليون دولار (على الرغم من أن العديد من المصادر قدرت قيمته قدرته بـ 4.5 مليون دولار!). وقد تلقى الخطيبين بهذه المناسبة رسالة تهنئة من الرئيس السابق أوباما بخط اليد

رغم أن الخطيبين وحتى اليوم لم يعلنا عن موعد زفافهما بعد، وقد كشف كل منهما في إحدى اللقاءات أنهما يودان الاستمتاع بأطول مدة ممكنة من الخطوبة.

إلا أنه وفي عام 2020 وفي لقاء مع أوبرا وينفري كشفت جنيفر حول رؤيتها لعام 2020 وقالت إذا كنا قد قررنا أننا سنبقى معاً لبقية حياتنا فلماذا الإندفاع في قرار الزواج، لا سيما ونحن شركاء حقيقيين، نشعر بنفس الطريقة ونفكر بنفس الطريقة ونعيش تجربة العائلة مع جميع أطفالنا.

ولاشك أن جائحة كورونا عطلت تخطيطهم لحفل الزفاف والذي كان يفكران أن يقومان بإتمامه في صيف 2020، إلا أنهما فضلا أن يواجها الجائحة بالتوعية وكانا على قائمة المشاهير الذين إلتزموا المنزل والحظر المنزلي، وقررا أن ينتظرا كغيرهما من الكثيرين حتى  تعود الحياة إلى طبيعتها.

 

 

أضف تعليقا