حليب الحمير بين الوقاية من كورونا والعناية بالبشرة

حليب الحمير بين الوقاية من كورونا ومستحضرات التجميل موضوع بات بحظى باهتمام الكثير من اختصاصيي الصحة والجمال. ويأتي هذا بعدما انتشر تناول هذا الحليب في بعض البلدان لأسباب ترتبط بجهاز المناعة ومع شيوع استخدام وصفاته في السنوات الاخيرة من أجل العناية بالبشرة من خلال الوصفات التجميلية. وهذا ابرز ما يجب معرفته عن اهمية حليب الحمير بين الوقاية من كورونا ومستحضرات التجميل. 
 

حليب الحمير للوقاية من كورونا 

 


لمعرفة موقع حليب الحمير بين الوقاية من كورونا ومستحضرات التجميل لا بد من ذكر واقعة مهمة. فقد اشار تقرير لموقع فرانس 24 الى ان العديد من سكان البانيا بدؤوا يلجؤون الى شرب هذا الحليب في ظل انتشار فيروس كورونا المستجد. ولفت الى انه يحتوي على الكثير من المغذيات والفيتامينات التي تساهم في تعزيز عمل جهاز المناعة رغم عدم وجود اي دليل علمي واضح يشير الى انه يساهم في  محاربة الفيروس. 
ونقل الموقع عن إلتون كيكا وهو صاحب مزرعة في جنوب العاصمة تيرانا قوله ان الطلب على الحليب شهد ارتفاعاً كبيراً في الاشهر الاخيرة مع ارتفاع اعداد المصابين بكوفيد 19، مع الاشارة الى ان هذا يحدث هذا رغم ارتفاع سعره حيث يصل الى 50 يورو لليتر الواحد.        

 

حليب الحمير للحفاظ على الجمال 


يحتوي هذا الحليب اذاً على الكثير من الفيتامينات اضافة الى الاحماض الدهنية الضرورية للعناية بالبشرة. ولهذا يتم استخدامه في صنع بعض المنتجات التجميلية مثل أنواع الصابون والكريمات. ومن الممكن الاعتماد عليه من اجل علاج بعض المشاكل الجلدية مثل الاكزيما والصدفية. وتنصح الكثير من خبيرات الجمال باستخدامه من اجل الحصول على فوائده الكثيرة. 
 

1 ترطيب البشرة 


يحتوي على الفيتامينات A وB2 و E وC كما انه يمتلك الكثير من الخصائص المرطبة التي تحتاج اليها البشرة الجافة.  

 

2 علاج الاحمرار والاكزيما وحب الشباب 


يمكن هذا الحليب ان يعمل على تهدئة اعراض البشرة الحساسة. ولهذا ينصح باستخدامه من اجل التخلص من حب الشباب ومشاكل الجلد المختلفة مثل الاكزيما والصدفية المزعجة. وهو يتسم بتركيبة لطيفة تمنع ايضاً ظهور الاحمرار عليها. ولهذا السبب من الممكن استخدامه على شكل صابون. 

 

3  محاربة التجاعيد 


يمكن الاستفادة من حليب الحمير أيضاً من أجل تجديد البشرة والحد من ظهورعلامات الشيخوخة والتعب مثل التجاعيد والخطوط عليها. ولهذا من المهم جداً اختيار كريمات عناية تحتوي عليه واستخدامها بانتظام تحت اشراف اختصاصية البشرة. 


4 عدم التسبب الحساسية


من المهم جداً معرفة تركيبة الكريمات قبل استخدامها للعناية بالبشرة وتخليصها من اي مشكلة تعاني منها. ولهذا من الافضل استعمال المنتجات التي تحتوي على حليب الحمير بنسبة لا تقل عن 40% لأن هذا يجعلها لا تعرض البشرة لأي نوع من انواع الحساسية المزعجة. 


5 الغنى بمضادات الاكسدة

 
من المعروف ان مضادات الاكسدة تعتبر من المكونات الضرورية لتخليص البشرة من السموم والبقايا الضارة التي تسبب ظهور الشوائب مثل البثور وحب الشباب وغيرها. ويحتوي حليب الحمير على الكثير منها كما على نسبة مرتفعة من احماض الاوميغا 3 والاميغا 6 التي تعيد النعومة والنقاء الى البشرة وتساعد على شفائها بسرعة. وهو ايضاً مصدر مهم للاملاح المعدنية التي تساهم في تنظيف البشرة وتخليصها من الخلايا الميتة ومن مشكلة انسداد المسامات وظهور العيوب. وهكذا يمكن معرفة موقع حليب الحمير بين الوقاية من كورونا ومستحضرات التجميل بوضوح.  
 

اقرئي أيضاً: هل لقاح شركة فايزر لفيروس كورونا فعال للمتعافين؟

أضف تعليقا