النجمات والمؤثرات يعشقن القلادات الجالبة للحظ

هل تتسائلين دوماً عن صيحات المجوهرات الرائجة التي تلفت الإنتباه وتجعلك أيقونة موضة في عيون كل من يراك؟ إذاً، ها نحن نأتيك بصيحة جديدة لافتة للغاية والتي تختزن في داخلها عنصر مفاجئة في القلادات التقليدية. إنها صيحة القلادات الجالبة للحظ والتي تعشقها الكثير من المؤثرات ولا يتخلين عنها في الكثير من إطلالاتهن. إنها القلادات ذات الطول المتوسط والتي تتدلى منها تميمة تعتبرها النجمة أنها جالبة للحظ أو الدار التي أطلقتها أطلقت معها رسالة خفية تحمل في طياتها الحظ الجيد لمن ترتديها. فكل من هذه المجوهرات تتضمن عنصر خفي في داخلها. فهذه ليس قلادات عادية، بل هي قطع مجوهرات جالبة للحظ، وهي صيحة مجوهرات جديدة الهدف منها الحماية والإلهام والشياكة. 

 

 

 

القلادات الجالبة للحظ

 

 

لطالما كانت الأحجار الكريمة تقدر لأنها ذات مواصفات إما حامية أو جالبة للحظ وهذه الفكرة تستكشفها علامة كارتيه في مجموعته Amulette de Cartier التي تتضمن على مواصفات تترجم الى أمنيات. فكل قلادة ذات شكل دائري تستخدم الذهب لتحيط به قطعة من الأحجار الكريمة التي تعد بأن تمنح من ترتديها أمنية مختلفة، الأوبال الزهري لإرسال روح الفرح والسعادة، الأونيكس لقوة القلب والملكيت للحظ كل يوم على سبيل المثال. لمساعدتك على إيجاد الأمنية الصحيحة لك، حتى أن كارتيه أطلقت في وقت سابق موقعاً ألكترونياً مصغراً مكرس لقلادات Amulette de Cartier الذي يسمح لك بأن تلفي العجلة التي تختار لك أمنية وقلادة. 

 

القلادات الجالبة للحظ


من جهتها المصممة Temple St Clair صنعت لنفسها إسم عريق في عالم المجوهرات  من خلال ابتكار هذه القلادات المميزة لتغذية الروح. هذه القلادات الذهبية صممت لتحيط بأحجار كريستال دائرية ضخمة والتي يؤمن الكثيرون بأنها إحدى أكثر الأحجار ذات قوة على الشفاء ولمحو الجروح الماضية وبناء الثقة بالنفس. في السياق ذاته، Dionea Orcini صممت قلادة تحمل وردة من الحرير أضيف اليها عطر زيت الياسمين، بينما تترك لنا Diane Kordas الخيار لانتقاء العطر الذي نحتفظ به في داخل قلادتنا على شكل زجاجة عطر، أكان نفضل إضافة عطرنا الخاص أو أي رائحة أخرى ننتقيها. 

ألقي نظرة على لوكات الفاشينيستا في القلادات الجالبة للحظ ومن ثم سارعي للحصول على قلادتك المميزة من هذا الستايل. 

 


 

أضف تعليقا