هذا ما يحصل لمتابعي الدراما والمسلسلات التركية

  أظهرت نتائج استطلاع للرأي، أن من يتابعون الأفلام و الدراما التركية حول العالم، تزداد احتمالية زيارتهم لتركيا كسيّاح، مقارنة بالأشخاص الذين لم يتابعوا هذه الأعمال الفنية. 

وأفاد استطلاع الرأي الذي أجري في 8 دول يتجاوز عدد سكانهم ملياري نسمة، أظهر دور الأفلام والمسلسلات التركية المعروضة عبر احدى المنصات العالمية في تشجيع مشاهديها على زيارة تركيا. 

كما أفادت نتائج استطلاع الرأي أن رغبة متابعي الأفلام والمسلسلات التركية، في زيارة تركيا، هي ضعف رغبة من لا يتابعون الأعمال الفنية هذه. 

وتصدّر الأستراليون قائمة الأجانب ممن قرروا زيارة تركيا عقب متابعتهم لأعمالها الفنية عبر “نتفليكس”، تلاهم الأمريكان، ثم السعوديون ثم الهنود. 

أضف تعليقا