توقعات ماغي فرح لبرج العذراء في نهاية العام 2020 عاطفياً

تشير توقعات خبيرة الأبراج وعالمة الفلك ماغي فرح إلى حدوث تغيرات كبيرة ومؤثرة لمواليد برج العذراء على صعيد الحب، فالبعض على موعد مع الإرتباط والحب والبعض الآخر قد يدخل القفص الذهبي في الأشهر الأخيرة من العام 2020، وسوف نستعرض لكم فيما يلي أهم التوقعات لبرج العذراء في الحب والزواج في السطور الآتية:

 

توقعات ماغي فرح لبرج العذراء في نهاية العام 2020 على الصعيد العاطفي

توقعات ماغي فرح لبرج العذراء في نهاية العام 2020 عاطفياً


مواليد برج العذراء من الصعب إرضائهم بسهولة، ومن طبائعهم كثرة إنتقاد العادات الشخصية للآخرين، الأمر الذي قد يعرقل وصولهم إلى علاقات مثمرة مع الناس، وهم عادةً لا يرغبون بمناقشة مشاعرهم العميقة مع الآخرين إلا مع شخص موثوق به أو مع الحبيب، وأي شخص يريد أن يعرفهم عن كثب وبعمق يجب أن يتحلى بالصبر.

العذراء من الأبراج التي تعتبر نسبة حظوظها بدخول القفص الذهبي مرتفعة جداً وذلك لأن البرج هذا أصلاً يملك شخصية متزنة ويبحث وبشكل دائم عن الإستقرار، ومع حركة الكواكب المناسبة فإن إستجابته لطاقة العلاقات الجديدة مؤكدة.

ساتورن سيجلب الجدية والأسس المتينة والإلتزام الى حياة العذراء العاطفية وبلوتو سيدخل إليها الشغف والتغييرات الجذرية، وحين يكون هذين الأمرين في حياة العذراء فإن الإلتزام مضمون وإنما لعلاقات الحب القائمة منذ مدة وليس تلك الحديثة.


توقعات برج العذراء في شهر أيلول / سبتمبر 2020
 

سوف تشعر أنك أكثر إندفاعاً في الأشهر الأخيرة من العام 2020، ولكن حاول ألا تتصرف بتسرع، أنت أكثر عرضة لتبادل مشاعرك وربما حب جديد سيأتي.
ستكون أكثر إستعداداً للإستماع، وسوف تبدي اهتماماً أكبر، وستترك جانباً تلك الشخصية الباردة التي تميزك، وستستسلم دون أي متاعب للحب.
 إذا كنت عازباً، فلا تتخلى عن أحلامك، لأن كل شيء يصل في الوقت المناسب، وسوف تتلقى جرعات من الأصالة والحرية والإبداع والجنون مع شريكك، سيكون هناك تغييرات مفاجئة وقليلاً من عدم الإستقرار، وعلاقات الحب التي لم يتم تأسيسها بشكل جيد لن يكون لها فرصة كبيرة للبقاء
.

توقعات ماغي فرح لبرج العذراء في نهاية العام 2020 عاطفياً

توقعات برج العذراء في شهر أكتوبر /تشرين الأول 2020
 

سينطلق شهر أكتوبر /تشرين الأول 2020 بزخم، وذلك لأنَّ العذراء سيبدأ بالعمل على حل كل المشاكل في علاقته، سيكون هناك تواصل مع الشريك، وسيتمحور حول ردات الفعل وحول التوقعات، وهذا ما سيؤدي إلى تقوية الروابط وإزالة أي سوء فهم حصل وإعادة العلاقة الى السكة الصحيحة.
مع إنتصاف شهر أكتوبر /تشرين الأول 2020، الرومانسية ستكون في ذروتها وسينعم المرتبط سواء بعلاقة حب أو زواج بفترة مثالية هادئة للمرة الأولى منذ فترة طويلة.
في المقابل الأعزب سيجد نفسه أمام العديد من الفرص للعثور على الحب وهذه المرة سيحكم بعقلانية ومنطق على مسارها ولن يسير بعشوائية وإندفاع خلفها.

 

توقعات برج العذراء في شهر نوفمبر /تشرين الثاني 2020
 

في شهر نوفمبر /تشرين الثاني 2020  العلاقة يمكنها أن تكون رائعة أو سيئة فالأمر يعتمد على المقاربة التي سيعتمدها العذراء في تعامله مع الشريك، إن كان هناك العناد والغرور والأنانية فالمشاكل ستفرض نفسها وبقوة ولكن إن قرر التواضع والإستماع لحاجات الشريك وتفهم ما الذي يريده فحينها أي مشاكل ستفرض نفسها سيتم التعامل معها كما يجب ولن تترك أي أثر سلبي.
سوف تتحسن علاقتك مع شريكك بشكل ملحوظ، وسيتلاشى تدريجياً كل سوء التفاهم الذي يفصل بينكما، وسيتجدد الحب بينكما، وستكون سعيدا للغاية.
إذا كنت مع هذا الشخص لفترة طويلة، فسوف تعزز ثقتك به، وسيصبح حبكم أقوى، وستحققون مستوى عالٍ من الفهم، وستتبدد كل الشكوك.
بالنسبة لغير المرتبطين ستكون هناك إمكانية للحصول على حياة اجتماعية أكثر نشاطًا تسمح لهم بمقابلة حب جديد
.

 

توقعات ماغي فرح لبرج العذراء في نهاية العام 2020 عاطفياً

توقعات برج العذراء في شهر ديسمبر / كانون الأول 2020  
 

الكسوف القمري المتوقع في 31 ديسمبر، سوف يتسبب في تأثيرات سيئة على الحب وعلى الزوجين لمدة تزيد عن 6 أشهر، لذلك يجب أن يكون التعاون المشترك بين الشريكين.
هذا الشهر ستتلقى العروض من كل صوب أيها العذراء، وتتلاقى مع أشخاص جدد، وتتأثر أوضاعك المالية بالعاطفية والعكس، ستشهد أوقاتاً مميزة، وإستقراراً عاطفياً، فقد يتم لقاء إستثنائي للعازبين من مواليد العذراء.

اقرئي أيضاً: كيف تفوزين بقلب رجل من برج العذراء؟

أضف تعليقا