جمعية حقوق المستهلك تكشف حقوق المسافر في حال إلغاء الناقل الجوي رحلته بالمطار

كشفت جمعية حماية المستهلك، عبر حسابها الرسمي على موقع التواصل الاجتماعي "تويتر"، عن حقوق المسافر حال قيام الناقل الجوي بإلغاء رحلته الجوية وهو بالمطار.


وأبانت جمعية حماية المستهلك، في إنفوجراف، أنه في حال إلغاء الرحلة فإنه ينبغي تأمين الناقل الجوي لرحلة بديلة للتي تم إلغاؤها.


وأكدت جمعية حماية المستهلك، إذا كانت الرحلة البديلة على درجة أعلى، يتحمل الناقل الجوي قيمة فارق التكلفة، وإذا كانت الرحلة البديلة على درجة إركاب أدنى، فيلتزم الناقل الجوي بإعادة فرق قيمة الدرجة، وفق أقل سعر على الدرجة، إضافة إلى تعويض العميل بما يعادل (50%) من تلك القيمة.


وكانت جمعية حماية المستهلك، قد نبهت في وقت سابق إلى حقوق المسافرين لدى الناقل الجوي في حال تأخر إقلاع رحلات الطيران عن موعدها الأصلي للمطالبة بها.


وأوضحت جمعية حماية المستهلك، أنه في حال تأخر رحلة الطيران من ساعة إلى ثلاث ساعات من الوقت الأصلي للإقلاع يحق للمسافر المطالبة بتوفير مرطبات.


وأضافت جمعية حماية المستهلك، أنه في حالة تأخر الرحلة من 3 ساعات إلى 6 ساعات من الوقت الأصلي للإقلاع يحق للمسافرين المطالبة بتوفير وجبة ساخنة.


وأبانت جمعية حماية المستهلك، أنه في حالة تأخر الرحلة 6 ساعات فأكثر من الوقت الأصلي للإقلاع يحق للمسافرين المطالبة بتوفير سكن فندقي، مشيرةً، إلى أن الناقل الجوي لا يتحمل تلك الحقوق في حال تأخر الرحلات عن موعدها بسبب الكوارث الطبيعية.

أضف تعليقا