وزارة الصحة السعودية تؤكد بطء عودة حاستي الشم والتذوق بعد التعافي من فيروس كورونا

أكدت وزارة الصحة السعودية، وفق تقارير طبية، أن تأثُّر العصب المسئول عن حاسة الشم والتذوق هو السبب الرئيسي في بطء عودة هاتين الحاستين بالنسبة للمصاب بفيروس كورونا بعد شفائه، حيث بيَّنَت الوزارة أن جسم المريض يبقى متأثرًا عقب التعافي من الفيروس، خاصة العصب المسئول عن حاسة الشم، حتى بعد تعافي المريض بالكامل، مما يُبقي حاستي الشم والتذوق مفقودتين لعدة أيام.

وردَّت الوزارة، عبر حسابها على موقع التواصل الاجتماعي "تويتر"، على سؤال دائمًا ما يتكرر من قِبَلِ المغردين، وهو أنه بعد الإصابة وانتهاء العزل لمدة "10" أيام، هناك كثير من المتعافين يعانون من تأخُّر حاسة الشم والتذوق، هل يعني ذلك أن الشخص ما زال يعاني من المرض؟ 

فيما جاء رد الوزارة بأنه قد يكون الجسم تعافى بالفعل، ولكن فقدان الشم والتذوق ينتج عن تأثير الفيروس على العصب المسئول عن حاسة الشم، أما استعادة الحاسة مرة أخرى فيكون ببطء.

أضف تعليقا