السر وراء عشق علا فرحات لعلامة شانيل!

أي قطعة ملابس أو أكسسوار فاخرة من دار عالمية، تعتبر من ممتلكات السيدة العزيزة على قلبها. ليس فقط لأن أسعارها بالغالب تكون مرتفعة، بل أيضاً لأن كل قطع من هذه الدور تحمل معها الكثير من المميزات. فإلى جانب المواد الفاخرة والأقمشة والجلود المترفة التي تصنع منها، هي أيضاً تحمل في تفاصيلها إرث الدار وحرفيتها ومهارات اكتسبتها خلال سنوات طويلة.

 

اقرئي أيضاً: آخرهن علا فرحات: أجمل فساتين زفاف أشهر الفاشينيتا العربيات

علا فرحات

 

 

تعتبر الفاشينيستا علا فرحات من الأمثلة على الصبايا اللواتي يعشقن الأزياء من الدور الفاخرة، وقد لاحظنا من خلال متابعتها على إنستغرام، أنها تعشق علامة شانيل على وجه التحديد وتمتلك من تصاميمها ما قد يتسع لغرفة ملابس كاملة. فبالرغم من أسعار ما تنتجه هذه العلامة، تلجأ فرحات إليها في الكثير من لوكاتها وخصوصاً الحقائب.

 

علا فرحات

اقرئي أيضاً: الفاشينيستا علا فرحات قبل وبعد

 

لماذا تبتاع فرحات تصاميم شانيل؟

 

علا فرحات

 

من هنا يطرح السؤال نفسه: ما هو سر عشق فرحات وغيرها من الفاشينيستا لهذه الدار؟ بداية، يعرف عن شانيل بأنها تقوم باختبار متانة لكل حقيبة تبيعها لتتأكد من أنها سترافقك لسنوات وعلى ما يبدو أن هذه الشنط قادرة على مقاومة الأضرار المائية والحرارية أيضاً. وليست تصاميم الدار وحدها التي تبقى معك لفترة طويلة بفعل جودتها فقط، بل أيضاً ستايلها أزلي قادر على أن يصمد لأجيال. تصنع شانيل تصاميمها بأفضل مواد وعلى أيدي أمهر الحرفيين في المجال، ومنها ما يصنع يدوياً أيضاً وتتبع كل تصاميمها معايير العلامة العالية للغاية. 

 

الجودة الأعلى والستايل الأزلي

 

 

علا فرحات

 

على سبيل المثال، أغلب تصاميم العلامة الجلدية مصنوعة من جلد الحمل أو جلد الكافيار وكلاهما يعتبران من الجلود الأعلى جودة. هذه التصاميم يتم حياكتها بالماكينات ولكن تحت مراقبة دقيقة ولكن المواد يتم تقطيعها يدوياً وحبكها في ستايلات مثالية. أما البلدان التي تصنع فيها شانيل تصاميمها فهي أفضل الأماكن من حيث تواجد الحرفيين مثل باريس وإسبانيا وإيطاليا. من هنا، لا تعتبر شانيل مجرد علامة أزياء، فكوكو شانيل ألهمت الحلم داخل المرأة، حلم حيث بوسعها أن تكون مستقلة، ناجحة وأن تبدو بأجمل حلة أثناء تحقيق ذلك. هذا الحلم بات حقيقة وتحول الى كيان يدعى امبراطورية شانيل وبالتالي، ما تدفعه السيدة من مبالغ كبيرة لقاء تصاميم شانيل، هو ثمن إرث كامل. 

 

 

 

علا فرحات

أضف تعليقا