هذه هي عقوبة من يبث الشائعات عن فيروس كورونا عبر منصات مواقع التواصل الإجتماعي!

أكَّدت وزارة الداخلية، أنه يعاقب من يبث الشائعات حيال جائحة كورونا المستجد، عبر منصات وتطبيقات التواصل الاجتماعي، أو قام بتداولها أو نشر معلومات مغلوطة من شأنها التسبب في إثارة الهلع، أو من يحرض على مخالفة الإجراءات والتدابير ذات الصلة، بفرض غرامة مالية لا تقل عن 100 ألف ريال، ولا تزيد على مليون ريال، أو بالسجن مدة لا تقل عن سنة، ولا تزيد على خمس سنوات.

 

كما أوضحت الوزارة، خلال فيديو بثته عبر حسابها بموقع التواصل الاجتماعي «تويتر»، أن العقوبة قد تشمل الغرامة والسجن معًا، وأنه في حال تكرار المخالفة تضاعف العقوبة الموقعة في المرة السابقة.

 

وأضافت، أنه في حال كانت المخالفة المذكورة قد صدرت على أحد من الأفراد غير السعوديين، تتم معاقبته بالإبعاد عن المملكة ومنع دخولها نهائيًا، بعد تنفيذ العقوبة المتخذة في حقه.

 

وذلك علمًا بأن تطبيق العقوبات المنصوص عليها لا يخل بأي عقوبة أخرى مقررة شرعًا أو نظامًا.

 

إقرئي أيضًأ:

هل فعلًا تعرضت منصة "قياس للإختراق؟

تعرفي على البروفيسور المغربي الذي كلفه دونالد ترامب بتطوير لقاح كورونا

 

أضف تعليقا