الممثل التركي جان يامان يعترف للمرّة الأولى بقصّة حبه لـ ديميت أوزديمير

 كشف الممثل التركي جان يامان في مقابلة له أنّ علاقة عاطفية جمعته بزميلته ديميت أوزديمير، بعد عرض مسلسل "طائر الصباح"، وقال إنّه بدأ بعيش علاقة حب معها بعد الحلقة 20 إلا أنّه أكّد أنّ العلاقة انتهت. ولم يوضح جان أسباب انتهاء العلاقة.

وقال جان إن ما عاشه مع ديميت كان أحد أسباب نجاح المسلسل، وقال إنّ الشغف ما لم يكن موجوداً بين الممثلين، فالمسلسل يكون مصيره الفشل، وأي عمل لا يثير تساؤلاً من عيار "هل البطلان يعيشان قصّة حب بالفعل" هو بالمجمل عمل فاشل.

واعترف جان  أنه وديميت كانت مشاهدهما مشتعلة ووصلا إلى أقصى درجات الشغف.

 

 

إلا أنّه اعترف أيضاَ أنه خطف منها الأضواء، لدى سؤاله لماذا حاز على جماهيرية أكثر منها، فقال ضمنياً إنّه خطف منها الأضواء رغم أنّها مثله تستخدم مواقع التواصل الاجتماعي للدعاية لأعمالها، وأضاف "بل هي تنشر صور سيلفي، بينما في حسابي لن تجد صورة التقطتها وأنا أقف أمام المرآة."، في إشارة إلى أنّ ديميت بذلت الكثير من الجهد، لكنّه انتصر في النهاية.

وعن علاقته بجمهوره قال "أنا أحياناً أجيب على تعليقات المعجبين على مواقع التواصل الاجتماعي، وأشكرهم. وأشارك مقاطع بالإيطالية والإسبانية".

وعن سبب محبة الجمهور له قال "هم يمدحونني كثيراً، ويقولون لي أنت بالنسبة لنا أوسم رجل"، وتابع "هم من يقولون هذا أنا لا أقوله".

ومع استعداده للذهاب للخدمة العسكرية، سئل ماذا سيحدث للشعر واللحية؟ فأجاب "سأقصها. حتى لو لم أكن ذاهب للعسكرية كنت سأقصها. أبدو شخصاً مختلفاً في كل مشاريعي".

وتابع "أخي كيفانش تاتليتوغ أيضاً مذهل في هذا الجانب. لكن بقية الممثلين ليسوا هكذا ودائماً يظهرون بنفس الطراز. أنا أقتدي في حياتي بكيفانش وبراد بيت".

من جهة ثانية يستعد جان يامان، للعب دور البطولة في مسلسل جديد، حيث سيجسّد شخصيّة رجل أعمال، يصله قبل يومين من زفافه اتصال من بيروت من سائقه السابق الذي أنقذ حياته قبل سنوات؛ ويطلب مساعدته من أجل إنقاذ إبنته. ويذهب البطل إلى بيروت ليسدّد دينه، وهناك تبدأ القصّة.

أضف تعليقا