توقيف مؤرخ كبير في روسيا بعد حمله حقيبة بداخلها أطراف حبيبته!

تمكنت الشرطة الروسية من توقيف مؤرخ روسي، في مدينة سانت بطرسبرغ الروسية، للاشتباه في قتله طالبة، بعد أن تم نقله من نهر وهو يحمل حقيبة ظهر عثر فيها على أطراف امرأة.
وبحسب ما نشره موقع "سكاي نيوز"، فقد كان المؤرخ والأستاذ الجامعي الروسي أوليغ سوكولوف في حالة سكر، وسقط في نهر مويكا في المدينة الواقعة شمالي روسيا، أثناء محاولته التخلص من ذراعي امرأة.
واكتشفت الشرطة ما قام به المؤرخ سوكولوف، حتى توجهت إلى منزله، حيث اكتشفوا جثة مقطوعة الرأس لأناستازيا يششنكو، البالغة من العمر (24 عاماً)، التي شاركته في تأليف عدد من الأعمال.
وقد عثر على ذراعي امرأة في حقيبة ظهر كان يحملها الأستاذ الجامعي، كما أوضحت التحقيقات الأولية، أن أناستازيا كانت طالبة للمؤرخ الروسي بالإضافة إلى أنها كانت حبيبته أيضاً.
يُذكر أن المؤرخ سوكولوف قد ألّف العديد من الكتب التاريخية عن القائد العسكري الفرنسي الشهير نابليون بونابرت، وقد عمل مستشاراً تاريخياً في العديد من الأفلام التاريخية، وفاز بجائزة الفيلق الفرنسي في فرنسا.

أضف تعليقا