بعد فراق 70 عاماً.. رجل يعود إلى خطيبته القديمة ويتزوجان

في قصة تبدو أحداثها للوهلة الأولى من رواية رومانسية، ولكنها قصة واقعية حدثت في مصر بطلها كاتب أدب الرحلات حسين قدري، البالغ من العمر 85 عاماً.
أقام الكاتب المصري المخضرم حفل زفاف على طريقة أوروبية، على الفتاة التي خطبها منذ 70 عاماً، والبالغة من العمر حاليا 81 عاماً.
وتزوج قدري خلال تلك الفترة 3 مرات، أما حبيبته عصمت صادق فقد تزوجت مرة واحدة وأنجبت من زوجها، وصار لها أحفاد.
وقال الكاتب المصري "كنت أحب عصمت ابنة خالي منذ صغرنا، وكانت الأسرة تعرف أني خطيبها، وعندما طلبت الزواج منها نهرني خالي، وقال لي عليك بالحضور فقط إلى هنا عندما تتخرج من الجامعة، وبالفعل ركزت في المذاكرة وتخرجت من كلية الهندسة، وعدت إلى خالي وسألت عن عروسي، لكنه فاجأني بأنها تزوجت منذ 4 شهور من رجل آخر".
وأضاف "منذ ذلك الحين لم أسأل عنها وانشغلت في حياتي المهنية، وخلال رحلة عمري تزوجت من 3 سيدات، توفين جميعا، وأنا أعيش وحيدا منذ أكثر من 20 عاما بين القاهرة ولندن، وليس لدي أبناء، حتى قابلت عصمت مرة أخرى بعد مرور كل تلك السنوات".
ويروي "عرضت عليها الزواج مرة أخرى بعد وفاة زوجها أيضا منذ سنوات طويلة، ووافقت لتكتمل قصة حبنا مرة أخرى بعد نحو 70عام".
وأشار إلى أنهما يقيما حاليا في القاهرة، وأنهما سيسافران إلى لندن للإقامة بها في شهور الصيف "أعيش هناك منذ أكثر من 35 سنة، فعصمت الآن هي ونسي الأهم في الحياة".

أضف تعليقا