هذه هي أسوء إطلالات النجمات في مهرجان الجونة السينمائي

  • في حين أنه لا يسعنا الإنكار أننا رصدنا بعض الإطلالات الساحرة والراقية على السجادة الحمراء خلال فعاليات مهرجان الجونة السينمائي على مدى الأيام القليلة الماضية، إلا أن الأكثرية من اللوكات كانت غير موفقة، حتى أن بعض منها كانت كارثية وتعتبر جريمة بحق الموضة. فقد رصدنا الكثير من الفساتين القبيحة، والتي كانت أقل ما يقال عنها بأنها خيارات تدل على فقر الذوق.


    لا يسعنا أن نقول أن أسباب إخفاق النجمات خلال هذا المهرجان موحدة، فقد رأينا مثلاً بعض التصاميم التي جاءت بعيدة كل البعد عن الشياكة إما بسبب كثير تفاصيلها أو أنها ذات ستايل غير جذاب مثل فستان إنجي كيوان الأصفر ذو الكشاكش مثلاً وفستان أروى غودا الأسود الذي جاء بقصة قديمة الطراز وجمع فيه الريش على طبقات مع الشك والمزج بالأقمشة بأسلوب قبيح، الى جانب فستان لقاء الخميسي البرتقالي الذي جاء بطول متفاوت مزج فيه الساتان مع التول الأسودوالبرتقالي مع شك أسود وكتف واحد، فشعرنا بالضياع في التصميم بحد ذاته.


    بالإضافة الى ذلك، رأينا فقد بالقصة والحياكة مثلاً في بعض اللوكات مثل فستان غادة عادل الكارثي باللون الأزرق والي كان غير موفق كلياً إن لناحية التصميم أو القماش أو الحرفية بالحياكة وفستان إيمان عاصي الفضي اللامع  الذي بدا قماشه بخساً وقصته  غير أنيقة، الى جانب فستان هدى الأتربي الأصفر الباهت الذي بدا فقيراً بشتى جوانبه. بالإضافة الى كل ما ذكر من مشاكل في اختيار الفساتين، تبقى المشكلة الأكبر في انتقاء ما يناسب أجسام النجمات، فالكثير من الفساتين جاءت غير ملائمة لأجسامهن وعززت من تضاريسهن غير اللافتة وألقت الضوء على مناطق امتلائهن بطريقة غير محببة.

     
    هذا طبعاً من دون أن ننسى أهمية الستايلينغ الذي لم يكن له أي أثر في لوكات عدد كبير من الشهيرات في المهرجان، فرأينا أحذية لا تليق بتاتاً بالفستان ولا بالمناسبة، وشنط تعود الى حقبات ماضية اندثرت منذ زمن... من هنا، لا بد أن نعيد الى الواجهة ضرورة تعيين ستايليست خاصة للاهتمام بمظهر الفنانات يعنى بشتى تفاصيل اللوك ويدرك تماماً ما يناسب كل فنانة من ستايل وقصة. 
     

    اقرئي أيضاً: 

    اطلالات النجمات في اسبوع الموضة الباريسي يتفوقن شياكة على العروض!

    نجمات عرب اشتهرن بطول القامة أو قصرها

    إطلالات درة زروق في مهرجان الجونة

    أضف تعليقا