انتحار نجمة قنوات الأطفال في بريطانيا بسبب ضغط الامتحانات!

توفيت نجمة قنوات الأطفال الشهيرة في بريطانيا، "ميا ليسيا نيلور"، عن عمر ناهز الـ 16 عاماً، حيث قامت بشنق نفسها داخل البيت، بسبب ضغط الامتحانات
ووفقاً لما نشره موقع "سكاي نيوز"، فإن نيلور، التي كانت تعمل في قناة "CBBC" قد جرى نقلها إلى المستشفى بعدما اكتشفت الأم، زينا بيغس، 46 عاماً، انتحار ابنتها في بيت بمنطقة "ساوث نوروود"، جنوب لندن.
وتوفيت الابنة التي كان من المرتقب أن تجتاز شهادة الثانوية العامة، خلال الصيف الجاري، وتلقى والدا الفتاة اتصالاً هاتفياً من المدرسة الثانوية، وجرى إخبارهما بأن مستوى ابنتهما "النجمة" ليس على ما يرام.
وتم منع الفتاة من حضور حفل، وقبل يوم من الوفاة شاهدت فيلما إلى جانب عائلتها، وتضمن العمل مقطعا للانتحار، حيث شاركت الراحلة في أعمال أطفال شهيرة، إلى جانب ممثلين بارزين مثل إيميلي أتاك وفلور إيست وتيس دالي، وجسدت دوراً في عمل يحكي عن تجربة فتاة انفصل والداها.
وتم الاتصال بالإسعاف على الساعة العاشرة صباحا، وسط تقارير عن إصابتها بنوبة قلبية، إلا أن الأطباء أكدوا وفاتها على العاشرة والنصف من صباح اليوم نفسه.

أضف تعليقا