بالمستندات الحكم على شقيق محمد فؤاد بالسجن ٣ سنوات

قضت محكمة جنح مدينة نصر بحبس وجدي فؤاد عبد الحميد - شقيق الفنان محمد فؤاد - في القضية رقم ٧٠٩٣٦ لسنة ٢٠١٨ جنح مدينة نصر أول، بتهمة النصب على شركة قنوات لخدمات الاتصالات والإنترنت، وذلك في القضية التي أقامها المستشار القانوني لشركة قنوات الأستاذ نزيه مسعود المحامي، ضد شقيق فؤاد بصفته صاحب شركة هاي فيدليتي لاستيلائه على مبالغ مالية كبيرة من الشركة المجني عليها بزعم تسليم ألبوم غنائي من أداء شقيقه الفنان محمد فؤاد.

 

تفاصيل القضية

 

اقرئي ايضا : روبي ومحمد فراج يحصدان الجائزة الذهبية عن «أهو ده إللي صار»

ترجع أصل الواقعة لعام ٢٠١٢، حين تعاقد وجدي فؤاد مع شركة قنوات - بصفته صاحب الشركة المنتجة لألبومات أخيه – على بيع حقوق الألبوم الرقمية، وبناء على بيان سابق من الشركة المجني عليها فقد تمت المماطلة من جانبه في تسليم العمل محل التعاقد لمدة ٧ سنوات، وكذلك الحصول على دفعات مالية أخرى بزعم الانتهاء من وضع اللمسات الأخيرة لتسليم الألبوم المذكور وهو ما لم يحدث حتى عام ٢٠١٨، مما اضطر الشركة بعد عقد العديد من الجلسات الودية للجوء للقضاء للحفاظ على حقوقها القانونية.

 

الفنان محمد فؤاد ينكر الواقعة

 

اقرئي ايضا : إيمان البحر درويش يقدم بلاغاً للنائب العام بسبب انتخابات الموسيقيين

 

وصرح نزيه على مسعود المحامي المستشار القانوني لشركة قنوات بأن «هذا الحكم هو حكم حضوري وأن أحد أهم أسباب صدوره بهذا الشكل هو إنكار الفنان محمد فؤاد - في وقت سابق في بيان تم بثه للعديد من المواقع والصحف – ملكية أخيه وجدي فؤاد عبدالحميد وشركة هاي فيدليتي لهذا العمل».

وتبين للمحكمة أن المدعى عليه لا يملك أو مرخص له الحقوق الرقمية للعمل محل التعاقد، وحكمت المحكمة بحبس وجدي فؤاد - صاحب شركة هاي فيدليتي - ثلاث سنوات وكفالة ١٠٠٠ جنيه مصري وتعويض مدني لشركة قنوات لخدمات الاتصالات والإنترنت قدره ١٠٠٠١ وإلزام المدعى ضده بأتعاب المحاماة.

أضف تعليقا