نصائح للعناية بالبشرة الجافة في رمضان

بعد انقضاء الأيّام الـ 10 من الصوم، لا بدّ أنّكِ لاحظتِ أنّ بشرتكِ، شفتيك وحتى يديكِ تبدو أكثر جفافاً بسبب قلّة كميّات السوائل التي تتناولينها بين فترتيّ الإفطار والسحور. من أجل استعادة نضارة البشرة وطراوتها والحفاظ على ترطيبها طوال ساعات الصيام، خذي بهذه النصائح القيّمة والمثاليّة من خبراء العناية بالبشرة:

 

العناية بالبشرة الجافة في رمضان

نصائح من الخبراء العناية بالبشرة الجافة في رمضان

• احرصي على تدليك بشرتكِ كلّ مساء بالزيوت الطبيعيّة والغنيّة من أجل ترطيبها وتليينها.

• استعيني بمكعّبات الثلج لإنعاش البشرة المرهقة والجافّة التي أصبحت تعاني من التشقّقات. مرّريها على الوجه، الشفتين ومحيط العينين أيضاً.

• لا تغادري المنزل في النهار دون توزيع كريم الوقاية من الشمس على بشرة الوجه، الرقبة، الأذنين واليدين لحمايتها من ضرر أشعّة الشمس ما فوق البنفسجيّة.

• لا تهملي تطبيق الماسكات المرطّبة والمرمّمة للبشرة لإصلاح التلف الذي لحق بها، تحتوي مكوّنات تعمل على ترطيبها، تليينها وتغذيتها، مثل أقنعة الألوفيرا، العسل، الأفوكادو، اليوغرت الطبيعيّ والموز. اعتمديها 3 مرّات على الأقلّ كلّ أسبوع.

 

شاهدي أيضا : 


 

• لا تخلدي للنوم إلّا بعد تنظيف البشرة مهما كنتِ مرهقة ومتعبة. استخدمي لها كريمات اللّيل الغنيّة والتي تضخّها بمستويات فائقة وعالية من الترطيب.

• لليدين المتشقّقتين والشفاه الجافّة، استفيدي من قوّة الفازلين خلال ساعات النهار لترطيبها. كريم مفعوله كالسحر على البشرة!

• أكثري من شرب الماء بين الإفطار والسحور، على أن تباعدي بين الوجبة وشرب الماء كي لا تشعري بالانتفاخ والثقل.

• تناولي المزيد من الخضراوات الطازجة والفواكه، أطباق السلطة وأصناف متنوّعة من الحساء غنيّة بالماء والسوائل لتليين البشرة وتغذيتها بعمق ومن أجل الحفاظ على طراوتها لساعات طويلة.

• خفّفي من تناول السكّريات، الأطعمة المالحة أو المعلّبة والوجبات الجاهزة، فكلّها سموم تحبس السوائل وتسبّب جفاف البشرة واحتقان مسامّها، ما يتسبّب بشحوب لونها وجفافها.

 

البشرة الجافة في رمضان

 

اقرئي أيضا : أقنعة مغذية للبشرة خلال رمضان

• قد تبدو فكرة الرياضة صعبة خلال شهر رمضان وساعات الصوم، إلّا أنّ ممارستها قليلاً في الهواء الطلق تضخّ البشرة بالأوكسجين، تنشّط الدورة الدمويّة في الجسم، ما يعزّز من إشراقتها وليونتها.

احرصي على اعتماد هذه الأساليب الصحيّة طوال ساعات الصوم وبعدها لتجنّب شحوب لون البشرة وجفافها والحفاظ عليها رطبة وليّنة.

أضف تعليقا