هذا هو المصمم المفضل لدى النجمات المثيرات للجدل!

  • في كل مرة نرى فيها كيم كارداشيان أو شقيقتها كايلي مثلاً بلوك مثير وغير تقليدي يعزز من شكل تضاريس جسمها وينضح جاذبية وأنوثة، بطبيعة الحال نفترض أنه يحمل توقيع علامة بالمان. فإلى جانب كونه المدير الإبداعي ورأس التصميم في بالمان، يشتهر أوليفير روستينغ بصداقاته الكثيرة لفنانات الصف الأول بمن فيهن كيم كارداشيان وكيندال جينير وريهانا... ولكن ما الذي يجعل هؤلاء يلجأن الى إبداعاته في أهم مناسباتهن؟


    أغلب النجمات، وتحديداً المثيرات للجدل منهن يملن  الى الإبتعاد عن كل ما هو تقليدي وعادي في لوكاتهن بل يبحثن عن التصاميم المختلفة والتي ستجعل الصحافة تكتب عنهن ولهذا الغرض، بالمان هي بالعادة ضالتهن المنشودة. حتى النجمات العربيات مثل مايا دياب وهيفاء وهبي واللتان تعتبران النجمتان الأكثر إثارة للجدل، تعتبر هذه العلامة هي من الدور المفضلة بالنسبة لهما. تتنوع تصاميم بالمان بالستايلات، ولكن ما يجمع بينها بالعادة هو تحديدها لخصر السيدة وإبرازها لتضاريس الجسم وحرصها على إظهارها بأجمل صورة إن من ناحية القصات أو الأقمشة، والتي تأتي الكثير منها براقة أو من الفينيل أو ذات ترصيعات دقيقة تدل على مهارة كبيرة.


    هذا ولا شك أن بيونسي وكيم كارداشيان  و ريهانا هن من أشد النجمات العالميات عشقاً لكل ما تطلقه العلامة، وفي هذا الصدد، حين سئلت عن تنوع الأجسام في عالم الموضة الفاخرة، في إحدى المقابلات، أجابت كارداشيان: "إنه لتحدي حتماً. أعتقد بأن أوليفر من بالمان كان عظيماً في هذا السياق. فهو يطلق تشكيلات بأحجام وأشكال مختلفة، حتى انه كرس مجموعة بكاملها لهذا الغرض، منها ما هو مناسبة لذوات الأوراك، وأخرى تتضمن الكورسيهات لتحديد الخصر، وأحجام وتصاميم أكبر لذوات الأجسام الممتلئة".

     

    أضف تعليقا