طرق تنسيق ازياء محجبات على طريقة الفاشينيستا بسمة

  • نجحت الشخصيات المؤثرة اللاتي يتبعن أسلوب الموضة المحتشمة أو الحجاب في تغيير الصورة النمطية عن المرأة المحافظة، في حين كان ينظر البعض للحجاب باعتباره أسلوب يحد من جمال المرأة أثبتت كثير من مدونات الموضة العسكري تماما.

    من ضمن الشخصيات المؤثرة في عالم الأزياء المحتشمة الفاشينيستا السمراء بسمة والتي تتمتع بجمال أفريقي خاص، نجحت في اختيار أزياء تناسب بشرتها وتزويدها جمالا.

    الحجاب المحايد هو الأنسب للسمراوات
     

     

    في حين تعتمد المدونة بسمة ألوان ساطعة لإطلالاتها، إلا أنها لا تطبق نفس القاعدة عند اختيار السكارف المناسب، بينما تميل إلى الألوان المحايدة مثل ظلال البيج، الأبيض، الأسود والكحلي، أما إذا قررت الذهاب للون مثل الوردي تعتمد الظلال البودرة.

    تختلف لفة السكارف بحسب الإطلالة وتوقيتها، لاحظنا أنها تعتد اللفات العادية لإطلالات النهار، بينما تذهب إلى التربون في المساء، مع إضافة بعض التفاصيل مثل الاكسسوار المزدانة بشعارات بيوت الأزياء الكبرى على غرار شانيل وديكور. كذلك تعتمد الأقراط كبيرة الحجم إذا لزم الإطلالة مزيد من التفاصيل الأنثوية الصريحة.

    أزياء مبهجة وعصرية لا تخلو من الحشمة

     

     

    تتبع الفاشينيستا بسمة التيارات العصرية، مثل نقوش الحياة البرية من طبعات الحيوانات والأزياء الموردة، كما تعتمد الألوان الساطعة مثل الأصفر والزهري والأحمر. كما تبارك الصيحات الحديثة مثل الملابس الفضفاضة والأحذية الضخمة، ولكن بما لا يخل من التزامها بالحشمة.

    اعتمدت بسمة فستان ربيعي مزدان بورود صغيرة وكرانيش متتالية، ونسقت معه السكارف وردي بأسلوب التربون مع زوج من الأقراط الذهبية مع حجر كبير باللون الأخضر، نجحت الإطلالة في تعزيز جمال بشرتها السمراء لاسيما وأنها اختارت ظلا زهرية ناعمة.

    اعتمدت أيضا فستان مطبع بنقشة النمر، بمزيج الأحمر والأسود، كما ذهبت الى عدد من الفساتين الأنيقة بظلال البيج. تميل المدونة بسمة إلى المعاطف الفضفاضة وتنسيقها مع موضة السكارف الدارجة هذا العام.

    أضف تعليقا