عدّاءة أفريقية تُقاضي الاتحاد الدولي لألعاب القوى بعد تصنيفها "كذكر"

قررت بطلة جنوب أفريقيا في الجري، "كاستر سيمانيا"، مُقاضاة الاتحاد الدولي لألعاب القوى، أمام محكمة التحكيم الرياضي، وذلك بسبب القواعد الجديدة حول مستويات التستوستيرون لدى الرياضيات، التي تصنفها بيولوجياً كـ"ذكر".
وكان قد أقرّ الاتحاد الدولي لألعاب القوى قواعد جديدة، حيث يرى القائمون على الاتحاد أن تمتع أية عداءة بمستويات عالية من هرمون التستوستيرون الذكوري لا يضمن وجود منافسات عادلة لجميع العدّاءات.
وبتطبيق القواعد الجديدة، ستلتزم العداءات بخفض مستوى التستوستيرون إلى ما دون مستويات معينة، حيث يؤكد الاتحاد الدولي أن القواعد التي كان من المقرر بدء العمل بها في تشرين الثاني/نوفمبر الماضي، لكن تم تأجيلها لخمسة أشهر، تهدف إلى ضمان وجود المساواة بين العداءات في المنافسات.
ويُتوقع أن يتم تشكيل جلسات الاستماع أمام محكمة التحكيم، التي تُعدّ محطة فاصلة في مسار اعتماد القواعد، علماً بأن الهيئة القضائية المستقلة في لوزان ستصدر حكمها أواخر شهر مارس المقبل.

أضف تعليقا