تفاصيل جديدة في أزمة براد بيت وإنجلينا جولي

كشف مصدر مقرب من النجم الأمريكي الشهير براد بيت أنه أخبر أصدقاءه المقربين أنه خائف ومرعوب للغاية، إذا قامت زوجته السابقة النجمة الشهيرة إنجلينا جولي بتغيير مكان إقامتها في العاصمة البريطانية لندن، واصطحبت معها أطفالهما الستة.

وتعمل «إنجلينا» البالغة من العمر 43 عامًا على تصوير مشاهد الجزء الثاني من فيلمها الشهير «Maleficent 2» في العاصمة البريطانية، وبحسب الاتفاق الذي توصلت إليه المحكمة تتمتع «إنجلينا» بحضانة الأطفال، لكنها لا تستطيع تغيير مكان إقامتهما، إلا بعد الحصول على موافقة طليقها «براد»، وهو أمر مرفوض تمامًا بالنسبة له، فلا يريد النجم السفر مدة 9 ساعات في كل مرة يود فيها رؤية أبنائه.

وكانت الحرب قد اشتعلت بين الثنائي منذ فترة مرة أخرى، بعد أن زعمت «إنجلينا» بأن زوجها السابق «براد» البالغ من العمر 54 عامًا لا يدفع نفقات كافية لإعالة أطفالهما الستة، ولكن الأخير قد أكد أنه دفع مبلغ مليون جنيه إسترليني لزوجته السابقة، من أجل إعالة أطفالهما، وأقرضها مبلغ 6.25 ملايين جنيه إسترليني لكي تشتري منزلاً لهم، إلا أن محامية الممثلة ردت بأن المبلغ غير كافٍ، وأن القرض لا يعتبر مصروفًا للأطفال.

أضف تعليقا