أمل وجورح كلوني يدعمان اللاجئين

قد لا يتطلّب الأمر دوماً حدوث كارثة أو مأساة لاستغلال شهرة البعض بهدف جمع التبرّعات والأعمال الإنسانيّة وثروة البعض الآخر للتبرّع بجزء منها. فهناك العديد من النجوم والمشاهير الذين يدعمون جمعيّات خيريّة قد تكون خاصّة بهم.

 

قد تكون متزوّجة من أكبر ممثّلي هوليوود، لكنّها أكثر بكثير من مجرّد زوجة لجورج كلوني، فأمل علم الدين محامية في مجال حقوق الإنسان وأستاذة في كلّية الحقوق في جامعة كولومبيا، تتمتّع بقلب من ذهب. لم تقم أمل فقط بمهمّتها بمساعدة اللاجئين في جميع أنحاء العالم، إنّما أيضاً أسسّت في عام 2016، هي وجورج، مؤسسة Clooney Foundation For Justice كوسيلة لاسترداد حقوق الأفراد الذين يُستهدفون بطرق غير عادلة من الحكومات القمعيّة عبر المحاكم.


خلال حديثها في مؤتمر ووترمارك للنساء ذلك العام، تحدّثت أمل بصراحة، وقالت: "الناس لا يختارون أن يصبحوا لاجئين، فهم مجرّد ضحايا للحرب، وهم ضحايا الظروف؛ فهم وُلدوا في المكان الخطأ والوقت الخطأ".

 

إقرئي ايضاُ:

منزل جورج كلوني وأمل علم الدين الجديد!

جورج وأمل كلوني رومانسية بالأبيض والأسود

أمل علم الدين بأمان مع جورج كلوني

أضف تعليقا