جل الصبار طريقة استخراجه حفظه وفوائده

تحتوي المادّة اللّزجة في نبتة الصبّار على العديد من الفوائد ليس فقط للبشرة، وإنّما للجسم أيضاً. تتوفّر هذه المادّة في الصيدليّات، ولكن تدخلها موادّ حافظة وبعض المكوّنات الأخرى، مثل الكحول والأصباغ التي من شأنها أن تتسبّب بضرر في الجلد.

ولفوائدها الكثيرة ينصح بزرع نبتة الصبّار "الألوفيرا" في حديقة المنزل أو في أحد أحواض الزرع على الشرفة، أو شرائها، فثمنها زهيد ولا تحتاج إلى الكثير من الاعتناء مقارنة بالأنواع الأخرى من النباتات.

استخراج الهلام من فروع نبتة الصبّار يوميّاً أمر مجهد، وتخزينه يتطلّب بعض الاجراءات كي لا يفسد ويفقد قيمته.

كيف يستخرج هلام الصبّار؟

اقرئي أيضًا : جل الصبار.. وصفتكِ الفعالة للتخلص من حب الشباب

في البداية لا بدّ من تحضير كميّة صغيرة في كلّ مرّة حتى لا يفسد الجل نظراً لعدم إضافة موادّ حافظة كتلك التي تضاف له في الأسواق.

تقطع ورقتان كبيرتان من الصبّار، وبواسطة آلة تقشير الخضراوات اليدويّة، يقشّر جانبا الأوراق أوّلاً ومن ثمّ الجزء العلويّ. يستخرج الهلام داخل الوريقات بواسطة ملعقة صغيرة بطرقة الكشط، ثمّ يوضع في وعاء نظيف.

طريقة الحفظ الصحيحة:

اقرئي أيضًا : جل الصبار غسول طبيعي يكافح التجاعيد ويغنيك عن الصابون العادي

إذا كنتِ تودّين حفظ جل الصبار لمدّة طويلة، أي ما يقارب الشهر أو الشهرين، عليكِ بإضافة مادّة حافظة طبيعيّة، مثل 500 ملغ من فيتامين C أو فيتامين E، ثمّ ضعي جميع المكوّنات في الخلّاط حتى تمتزج، أمّا بعدم إضافة أيّ من الموادّ الحافظة، يصلح استخدامه لفترة تتراوح من أسبوع إلى اثنين، على أن يتمّ حفظه في كلتا الحالتين في وعاء نظيف محكم الغلق داخل البرّاد.

فوائده

بعد أن أصبح جل الصبّار جاهزاً، يمكن استخدامه على البشرة لتهدئة الحروق، إزالة حبّ الشباب، التخفيف من السلوليت، التجاعيد، الهالات السوداء والبقع الداكنة وكذلك للشعر كقناع يساعد على نموّه وتعزيز لمعانه.

أضف تعليقا