هل وقعت نانسي عجرم في فخ الإطلالات المكررة؟

  • منذ ظهورها الأول أعتمدت نانسي عجرم الستايل الناعم الذي تغلفه البساطة في كل الأوقات سواء في حياتها اليومية أو على المسرح وعلى شاشات التلفزيون، ولكن يبقى السؤال هل أوقعت البساطة النجمة اللبنانية في فخ التكرار؟

    لا شك أن رشاقة نانسي تسمح لها بالتأنق بأبسط الموديلات لتضفي عليها من شخصيتها الآسرة والنتيجة إطلالات تحوذ الإعجاب ولكن من دون جديد رغم أن قوامها يجعل الخيارات مفتوحة أمامها للتجديد من ستايلها، وهو ما تحتاجه النجمة اللبنانية.

    يُرجع البعض أسباب الستايل البسيط المكرر الذي تعتمده نانسي دائماً إلى تعاونها مع مصممين محددين لا تستغني عنهم في معظم إطلالاتها أبرزهم مواطنها اللبناني إيلي صعب Elie Saab والذي يجيد هو الأخر اللعب بمبدأ السهل الممتنع في أغلب تصاميمه، الأمر الذي يحاكي ذوق نانسي عجرم فتلجأ في أغلب الأحيان إلى مجموعاته الجديدة لتنتقي منها ما يعزز أناقتها في مختلف المناسبات.


     

    نانسي عجرم بفستان من Elie Saab

    النجمة التي تعشق اللون الأسود والنغمات الداكنة بشكل عام أختارت في أكثر من حفلة غنائية فساتين بتوقيع المصمم اللبناني العالمي أشهرها الفستان الديكولتيه المطرز الذي أطلت به في إحدى حلقات برنامج (آراب أيدول) لتواجه نقد قبل عامين يتعلق بإصرارها على الظهور بالأسود في كل الأوقات، الأمر الذي يدفعها فيما بعد إلى الظهور بفساتين بألوان أكثر حيوية بتوقيع Philosophy Di Lorenzo Serafini، جورج حبيقة Georges Hobeika وإيلي صعب Elie Saab.

    في حياتها الخاصة الجينز قطعة التي لا تفارق نانسي عجرم في معظم الأوقات تنسقه في الصيف مع تيشيرتات بطبعات بسيطة أو بيضاء من دون طبعات، وفي الشتاء مع السترات الجلد القصيرة.

    نانسي عجرم بتيشيرت مطبع مع الجينز
    أضف تعليقا