علامات تؤكد لكِ أنه لن يتزوجكِ

تعتقد الكثيرات من الفتيات خطأً أن تعبير الرجل عن حبهِ بمثابة عقد زواج لا يعلمه أحد سواهما، وبدلًا من التركيز في تصرفاته المناقضة تمامًا لأقواله.. يبقى حسن الظن هو المسيطر عليها.

بالطبع ليس المقصود من هذه الكلمات، الشك المستمر في الطرف الآخر، ولكن هناك بعض التصرفات التي يفعلها معكِ، وتدل أنه لن يتزوجكِ لكنكِ تغفلينها.

لذا أعطيني انتباهكِ لأرشُدكِ إلى بعض هذه الأفعال:

- يتجنب لقاء أهلكِ
بالطبع لن يعلن لكِ هذا الأمر صراحةً، لكنكِ ستجدينه دائم التحجج بالظروف غير الملائمة، دائم التأجيل للأوقات المناسبة وفقًا لظروفه الخاصة.
ضيفي إلى ذلك أنه لن يسعى لمعرفة أي شيء عن عائلتكِ، فقط سيكون كل ما يهمه هو علاقتكما وكيف أنكِ لا تحبينه بالطريقة التي يريدها.

- دائم التردد
ليس المقصود هنا فقط، تردده ناحية الزواج، وإنما تردد بشكل لا يستطيع معه معرفة إذا كانت مشاعره تحبكِ أم لا؟ أو حتى إذا كان وقت الارتباط هذا مناسباً أم عليكما التأجيل قليلًا؟.
كل هذه التساؤلات توحي حقًا أنه لا ينوي الزواج منكِ؛ إلا إذا كان يحتاج منكِ الطمأنينة، ولكن عكس ذلك عليكِ توخي الحذر جيدًا قبل الاستمرار في العلاقة.

- معلومات عائلته غير كاملة
عندما يدخل الرجال في علاقات عابرة، لا يعطونكِ معلومات كاملة عن عائلتهم، وفي أغلب الأحيان تكون المعلومات التي أفصحوا عنها غير صحيحة؛ حتى لا تحاولي استخدامها ضدهم في يوم من الأيام.
ناهيكِ أيضًا عن رجوع الأمر إلى تركيزه فقط مع كيفية الاستمتاع بعلاقة عابرة لا تعرف أي مسؤوليات.

- لستِ من أولوياته
إذا كنت لا تجدين نفسكِ على قمة أولوياته، وأن هناك ما يشغله سواء كان عملاً، أصدقاء أو حتى أقارب؛ فلتعلمي أن الحياة مع هذا الشخص ستكون مستحيلة؛ لأن قيمتكِ وأهميتكِ ليست كبيرة لديه، وبالتالي لن يسعى للزواج منكِ.

أضف تعليقا