بعد 11 عامًا على انفصالهما... عودة الحياة بين جينيفر أنستون وبراد بيت

كشفت إحدى المجلات الأمريكية أن النجمين براد بيت وجينيفر أنستون باتا على اتصال حاليًا بشكل ودي، وأنهما يتحدثان سويًا كل فترة.

وذلك بعد 11 عامًا من انفصال الثنائي عن بعضهما في عام 2005 إثر زواج دام لخمسة أعوام، حيث تزوجا في عام 2000.

بعد انفصال الثنائي ارتبط براد بيت بالفنانة أنجلينا جولي وكونا ثنائيًا شهيرًا في أمريكا والعالم، خاصة بعدما كونا أسرة كبيرة، فقد كان لهم 6 أبناء ثلاثة منهم بالتبني. أما جينفير أنيستون فقد تزوجت من الفنان جاستين ثيرو منذ عامين، ثم أعلنا مؤخرًا انفصالهما عبر بيان صحفي جاء فيه: «لقد اتخذنا قرار الانفصال سويًا دون أي مشاكل وعن حب شديد واحترام، وذلك في نهاية العام الماضي». وأضاف بيان انفصال جنيفر وثيرو: «نحن صديقان مقربان قررا إنهاء حياتهما المشتركة كزوجين، لكننا نرغب في الاستمرار بالتمتع بصداقتنا».

أما بخصوص عودة الاتصالات بين جينيفر أنستون وبراد بيت فلم تحدد المجلة الأمريكية إن كان الأمر مردودًا لعودة الحياة العاطفية بينهما من جديد، أم أن الأمر يتم بينهما من باب الصداقة.

أضف تعليقا