إنجاز جديد للإمارات تحقّقه إيمان السويدي

تمكّنت الإماراتيّة إيمان السويدي من اقتحام مجال الغوص بحصولها على شهادة في الإنقاذ البحريّ، لتنجح بذلك في الحصول على عضويّة اتّحاد مدرّبي الغوص المحترفين PADI، لتصبح أوّل إماراتيّة حاصلة على هذا النوع من الشهادات.

حازت السويدي مسبقاً على شهادة في الطبّ الطارئ من كليّات التقنيّة العليا وجامعة Hacker University في الولايات المتّحدة الأمريكيّة، كما اجتازت 3 دورات، هي دورة البحر المفتوح، الغوّاص المتقدم ومنقذ الغوّاصين، ما أتاح لها العمل في ميدان الإسعاف بمؤسّسة دبي لخدمات الإسعاف والمساهمة في تخفيف المعاناة عن المرضى والمحافظة على حياتهم. 

وعن تجربتها قالت إيمان السويدي إنّها باشرت الدراسة النظريّة والعمليّة والتدريبيّة طيلة العام الماضي في نادي البوم للغوص في دبي واستطاعت أن تتفوّق على نفسها، فأصبحت مؤهّلة للإنقاذ البحريّ، خاصّة لمن يتعرّضون للغرق ولا يجيدون السباحة، مع قدرتها على الوصول إلى عمق 30 متراً للقيام بتلك المهامّ الشاقّة.

أضف تعليقا