الطرق الصحيحة لتثبيت الوزن بعد الحمية

البعض يظنّ أنّ تثبيت الوزن بعد الحمية مهمّة تنتهي بعد فترة زمنيّة كما الحمية، ولكنّه اعتقاد خاطئ، فتثبيت الوزن هو أسلوب حياة يجب اتّباعه حتى لا يعود الوزن الزائد مرّة أخرى.

هذا ويؤكّد الخبراء أنّ اتّباع نظام تثبيت لفترة من الوقت ومن ثمّ العودة لتناول الأكل كما كان الأمر قبل الحمية، لا شكّ أنّه سيعيد الوزن مرّة أخرى لتبدأ رحلة الحمية من أوّلها. فتثبيت الوزن يعتمد على قاعدة واحدة وهي العلاقة بين الحركة والسعرات الحراريّة التي يتمّ تناولها خلال اليوم، فكلّ الأطعمة في مرحلة التثبيت التي لا بدّ أن تستمرّ مدى الحياة متاحة، شرط أن تخضع لعدد السعرات الحراريّة .

اقرئي أيضًا : لبطن مسطّح ومشدود في أسبوع!  

بشكل أوضح حدّد الخبراء أنّ المرأة التي يتراوح وزنها من 55 إلى 65 كيلوغرام تحتاج إلى 1200 سعر حراريّة يوميّاً لضمان ثبات الوزن دون زيادة، أمّا من تزيد وزنها عن الـ65، فتحتاج سعرات أكثر قليلاً، حيث لا تتعدّى يوميّاً مهما زاد وزنها 1400 سعرة حراريّة.

يفضّل اتّباع نظام صحيّ، ولكنّ هذا الأمر قد يشعر بالملل، خاصّة وأنّ التثبيت كما سبق وذكرنا هو أسلوب حياة، لذا، يسمح الأطبّاء بتناول كلّ الأطعمة، شرط ألّا تتخطّى المعدّلات السابقة، وإذا تخطّتها يوماً يجب ضبط الأمر في اليوم التالي، كما نصح المتخصّصون بضرورة الحفاظ على الحركة من خلال اتّباع التمارين الرياضيّة مرّتين أسبوعيّاً كحدٍّ أدنى، وإنْ لم يتوافر لديكِ الفرصة للذهاب إلى الصالات الرياضيّة يمكنكِ ممارسة بعض التمارين في المنزل.

اقرئي أيضًا : معتقدات خاطئة في ممارسة الرياضة 

ولضمان تثبيت الوزن، ينصح الخبراء بضرورة متابعته مرّة أسبوعيّاً، من خلال ميزان رقميّ، بشرط ألّا يتغيّر الميزان في كلّ مرّة، يفضّل شراؤه والإبقاء عليه في المنزل، لتتداركي أيّ زيادة قد تظهر على المؤشّر.

 

 

أضف تعليقا