معشوق البطاريق!

بدا أن الآلاف من طيور البطريق معجبة بالمصور ديفيد ميرون الذي وقف على رأس صخرة بعد تقليدهم حركة يديه أمامهم، فعندما فتح ديفيد ذراعيه، قامت الطيور ومعظمها من صغار البطريق، بتقليد الوضعية نفسها في مشهد بغاية الطرافة، وكان المصور البالغ من العمر 40 عاماً حينها يزور خليج سانت اندروز، في جزيرة جورجيا الجنوبية، كجزء من بعثة تأخذ السياح إلى القارة القطبية الجنوبية والجزر القطبية الجنوبية المتفرعة عنها.

وقال ميرون، وهو من تورونتو، كندا: "كنت هناك كدليل للتصوير الفوتوغرافي، وأنا أعمل على سفينة البعثة التي تأخذ السياح إلى جزر جورجيا الجنوبية، وهي منطقة تكتظ عادة بطيور البطريق اللطيفة، وذلك الصباح كان هادئاً، فتوجهت إلى الصخرة، وقمت بالإعداد للصورة الطريفة.

أضف تعليقا