البكاء لصحّة أفضل!

في الأمثال الشعبيّة يقال "البكاء فرج" وفي التفسيرات العلميّة، الدراسات والأبحاث يرى علماء من جامعة ولاية "مينيسوتا" الأمريكيّة أنّ من شأن البكاء تحسين صحّة الإنسان، والتأثير إيجاباً على وظائف جسمه.

البكاء للتخلّص من الإجهاد
ينظر الكثير إلى الدموع على أنّها دليل على الضعف العاطفيّ، ولكن ما لا يعرفونه أنّ البكاء هو شكل من أشكال التخلّص من الإجهاد، يساعد على التخلّص من العواطف المكبوتة سواء كانت بسبب الإحباط أو بسبب الفرح.

الفوائد الصحيّة للدموع

اقرئي أيضًا : الطريقة الصحيحة لتطبيق أحمر الشفاه المطفأ  

تحسين الرؤية :
تعمل الدموع على ترطيب أغشية العين ممّا يحسن الرؤية، فجفاف هذه الأغشية يسبّب ضبابيّة مؤقّتة في الرؤية.

تنظيف العينين
كبقيّة أجزاء الجسم، يمكن العثور على بكتيريا في العينين أيضاً، ولكن للدموع خصائص طبيعيّة مضادّة للجراثيم، تحتوي على سائل يسمّى Lisozom يمكنه أن يقتل حواليّ 90 إلى 95 % من البكتيريا التي توجد في العين في غضون خمس دقائق.

تخفيف التوتّر
عند الشعور بالاستياء أو بضغط عصبيّ، يحدث في الجسم اختلال وتراكم للموادّ الكيميائيّة، والبكاء يساعد على الحدّ من ذلك. يعرف عن الذي يبكي في المواقف العصيبة لديه مستويات أقلّ من الاكتئاب، وذلك لأنّ إطلاق سراح الدموع العاطفيّة يحفّز إنتاج هرمونات الغدّة الكظريّة التي تخفّف من إجهاد الجسم.

اقرئي أيضًا : نصائح لشفاه قانية آسرة  

تخليص الجسم من السموم
تحتوي الدموع على الماء العادي بنسبة 98 %، ولكنّ الدموع العاطفيّة تحتوي على هرمونات التوتر وعلى سموم عدّة ينتجها الجسم نتيجة الضغوط العاطفيّة.

حماية العين ضدّ المهيّجات
هل تساءلتِ يوماً لماذا تدمع العيون عند تقطيع البصل؟ ذلك لأنّ البصل يحتوي على أنزيمات معيّنة تهيّج العينين، كذلك، عندما تدخل جزيئات الغبار إلى العينين، فإنّها تبدأ بذرف الدموع. هذا النوع من البكاء ببساطة يحمي العينين ويضمن غسل الجزيئات الغريبة وطردها خارج العين مع الدموع.

الدموع تحافظ على الصحّة العامّة
الدموع التي تذرف لأسباب عاطفيّة تحتوي على 24 % من بروتين الألبومين الزائد عن حاجة الجسم، ما يساعد على تنظيم نظام التمثيل الغذائيّ في الجسم. يساعد البكاء أيضاً على مكافحة الأمراض مثل ارتفاع ضغط الدم، البدانة، السكّري، وجميعها أمراض تصيب الإنسان بسبب ارتفاع مستويات الإجهاد.

الشعور بالارتياح
يمنح البكاء شعوراً بالارتياح، لأنّ بعد ذرف الدموع، يبدأ نظام المخّ والقلب في العمل بشكل مثاليّ، ما يعطي الجسم شعوراً بالارتياح.

اقرئي أيضًا : نصائح لأظافر صحيّة طوال الوقت  

حبس الدموع يضرّ بالصحّة
حبس الدموع يضرّ بصحّة الإنسان بحسب ما أثبتت الدراسات لأنّ الانفعالات السلبيّة، إذا ما تراكمت، غدت من الصفات الملازمة للإنسان.

سمات :
أضف تعليقا