العلاقة الزوجية: هذه الاسباب تؤدي لفشلها وحدوث الطلاق

يعد الزواج من أسمى العلاقات، وحثت الأديان السماوية كافة على سمو هذه العلاقة التي تعتبر أساس بناء مجتمع سليم ومعتدل، تهدف إلى إنشاء أسرة يسودها المودة والتراحم، ووضع خطة مستقبليه للحياة، لكن نرى أن كثيراً من الزيجات تنتهي بالفشل، والسؤال الآن ما الأسباب التي تؤدي إلى ذلك؟

لذا نقدم أهم الأسباب التي تدفع الزوج أو الزوجة لحدوث الطلاق، ومن ثم إنهاء العلاقة بينهما ووصفها بالفشل.

المشاكل الاقتصادية
تأتي المشاكل الاقتصادية في المرتبة الأولى التي تؤدي إلى حدوث الكثير من الخلافات ومع تكراراها يحدث الطلاق، وعدم تحمل الزوجة لظروف زوجها وزيادة متطلباتها.

الإهمال
إهمال المرأة لبيتها والانشغال عن زوجها بزيارة أصدقائها أو الخروج الكثير بدون إذن زوجها يؤدي إلى الكثير من المشكلات ومن ثم حدوث الطلاق.

ترك الأولاد للمربية.
ترك جميع شئون البيت للمربية تجعل الرجل يشعر بأنه متزوج من المربية وأنها المسئولة عن بيته وأطفاله.

عدم مشاركة الزوج في تحمل المسئولية
عدم تحمل المرأة للمسئولية وتركها كاملة على عاتق الرجل مع عدم المحافظة على سمعة زوجها وشرف العائلة.
تدخل الأهل
تدخل أهل الزوج أو الزوجة في حياة الزوجين يؤدي إلى اشتغال الموقف وتفاقم المشكلة حتى وإن كانت بسيطة.

عدم الإنجاب
عدم الإنجاب أو العقم، الإدمان أو وجود بعض المشاكل الجنسية عند الزوج أو الزوجة.
 

شاهدي أيضا

 

الإهانات
عدم تقدير كلا الطرفين وتطاول الزوج على زوجته بالضرب أو الإهانة، يؤدي إلى الانفصال، خاصة مع تكرار هذه الصفة السيئة أو اعتداء الزوج على زوجته بالضرب مما يؤدي إلى الانفصال في حالة عدم معرفة الزوج للغة الاحترام.

مقارنة الزوجة
مقارنة الزوجة زوجها بأزواج صديقاتها يجلب الخلافات بينهما.

الجفاء
عدم تبادل الزوجين لكلمات الغزل، والجفاء وابتعاد كل طرف عن الآخر يتسبب في عدم وجود التفاهم بين الزوجين.

 

اقرأي أيضا

ماسك النشا الخيار الأفضل في المناسبات السريعة 

وصفة لتنحيف محيط الخصر سم أسبوعياً

أدوية تختزن الماء وتتسبب في اكتساب الوزن  

أضف تعليقا