بالفيديو .. تأثير الشامبو على الشعر المصبوغ!

إحدى المشاكل المزعجة التي تعاني منها السيّدات، تغيّر لون الصبغة بعد فترة قليلة من تلوين الشعر، وهو أمر مهلك لصحّة الشعر، خاصّة إذا تغيّر اللّون بشكل كبير ما يستدعي إعادة تلوينه.

مصفّفة شعر كنديّة كشفت عن تجربة عمليّة توضح الفرق بين الشامبو المخصّص للشعر المصبوغ وغير المخصّص خاصّة إذا كان لعلامة تجاريّة موثوق بها.

اقرئي أيضًا : الأميرة ديانا، هكذا حافظت على جمالها  

أحضرت مصفّفة الشعر الكنديّة Rachel Trach كوبين وأضافت كميّة من الشامبو في كلّ كوب، ثمّ غمست خصلتيّ شعر مصبوغتين باللّون الليلكيّ الداكن لمدّة 24 ساعة. فأثبتت التجربة أنّ الشامبو غير المخصّص للشعر المصبوغ تسبّب في إزالة الصبغة فتحوّل الماء إلى الليلكيّ الداكن، أمّا الشامبو المخصّص للشعر المصبوغ فلم يظهر به أيّ تغير، ما يدلّ على أنّه يحافظ على اللّون لمدّة أطول.

اقرئي أيضًا : هل حان موعد البوتوكس؟  

الشعر المصبوغ يحتاج عناية خاصّة
هناك أسباب لتغيّر لون لصبغة، لتجنّب هذه النتيجة وللحفاظ على اللّون لأطول مدّة ممكنة، يجب:

1- اختيار نوع جيّد من الصبغة، لا شكّ هو أولى الخطوات للحفاظ على اللّون لمدّة طويلة.

2- لا مفرّ من استخدام شامبو وبلسم مخصّصين للشعر المصبوغ، فهذه الخطوة ليست اختياريّة، لأنّ الشامبو أحد أهمّ أسباب تغيّر لون الشعر المصبوغ.

3- حرارة الشمس، الكلور الموجود في حمّامات السباحة، أمران يجب تجنّبهما تماماً، خاصّة بعد الصبغة مباشرةً.

4- تقليل عدد مرّات غسل الشعر، خاصة وأنّ لونه يتغيّر بعد كلّ غسلة. فالشامبو يقلّل الزيوت الطبيعيّة التي يفرزها الشعر ويتركه ضعيفاً.

5- يفضّل تجنّب الاستحمام بالماء الساخن وشطف الشعر فقط بالماء البارد.

اقرئي أيضًا : الحلبة فوائد ذهبيّة للبشرة  

بيكربونات الصوديوم تحمي الشعر المصبوغ
للتغلّب على مشكلة تغيّر لون الشعر، ينصح باعتماد هذه الحيلة البسيطة، وهي غسل الشعر ببيكربونات الصوديوم والماء الفاتر، خاصّة عند التعرّض لماء حمّام السباحة.

 

شاهدي أيضًا : 

 

أضف تعليقا